5 نصائح لتكتب يوميًا دون أن تُستنزف طاقتك مُقدَّمة ممن كتب يوميًا لأكثر من عامين و11 شهرًا

مساء الكتابة،

عساكم بخير وعافية يا أصحاب. أرجو لكم من المولى مالًا وفيرًا يأتيكم بأفضل طريقة وعلى أنسب وجه ودون إضرار ولا ضرر تنفقونه في وجوه الخير، وأرجو لكم صحة وعافية في البدن بكل جوارحه، وحبًا من الناس ووفاقًا بين أهاليكم وصحبكم وحياة طيبةً هانئة في أمن ورخاء وسعادة وثراء، وأسأل الودودَ أن يلهمكم الشكر والحمد على أفضاله في دورة حميدة من عطاء ربّاني لكم وشكر مستحقٍ منكم حتى لا تخرجون من دائرة الفضل والمحبوبية من الله وحتى تسجّلون في ديوان السعداء الذين لا يرون شقاء أبد الآبدين. آمين.

محتويات المقال

  1. محتويات المقال
  2. 1. قبل أن تكتب حدد هدفك وغايتك من الكتابة
    1. كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟
  3. 2. اِعرف متى تكون طاقتك في أقصاها وخصص جزءًا منها لتكتب
    1. كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟
  4. 3. الكتابة اليومية فعليًا تيسّر عليك عملك وحياتك
    1. كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟
  5. 4. بريدك الإلكتروني مكتبتك السريّة: اعتنِ بها تعتني بك
    1. كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟
    2. 5. الصحبة والرفقة الصالحة وشبكة العلاقات المهنية تحفّزك وتدعوك للاستمرار
    3. أمثلة عملية
      1. مثال 1
      2. مثال 2
    4. كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟

اقترحت علي الأستاذة إيمان علي هذا الموضوع فشَكَر الله لها:

تغريدة إيمان

لننقل اقتراحها نصًا هنا ونجيب عليه بعون شَدِيد الْمِحَالِ:

كيف نكتب كل يوم بشكل منتظم بنفس الطاقة

يسأل كثير من الناس هذا السؤال بحثًا عن سرّ يتيح لهم إن عرفوه أن يصبحوا فجأة كتّابًا ينتجون بغزارة منقطعة النظير.

لكن الحقيقة أنه ما من سرّ. هناك نصائح فعلًا وهي قيّمة وتعمل وفعّالة لا سيما إن أتت ونبعت من شخص فَعَلَ ما يتحدّث عنه. مثل من؟ تسألني وأجيبك: مثلي في هذه الحالة والحمد لله فأنا أدوّن منذ 18 سبتمبر 2019 يوميًا ودون انقطاع وهذا يعني تجاوزي للعامين و11 شهرًا و21 يومًا من الكتابة يوميًا بفضل الله.

إليك النصائح دون إطالة:

1. قبل أن تكتب حدد هدفك وغايتك من الكتابة

والسبب في ذلك أن لا وجود الهدف يعني عدم وجود غاية ولا وجهة. بالتالي حتى لو كان لديك طاقة فإنك لن تكتب. والهدف لا بد أن ينبع من ذاتك لا من الخارج إذ هكذا تقتنع به وتمضي وتكدح من أجل الوصول إليه وأسمى الأهداف أن تكون نيتك لله تعالى خالصة.

وأفضل أنواع الكتابة ما نفع الناس لأنه هكذا يحصل لك الحبّ من المولى تعالى لأنه يحبّ من ينفع عباده. وأفضل أنواع النفع العلمي بكتابتك أن تخدم الناس بإجابة أسئلتهم.

ونعم لا مانع من إلحاق الهدف الأسمى بعد ذلك بأهداف فرعية لاحقة مثل التكسّب والربح من حروفك والتسويق لنفسك وترسيخ علامتك التجارية الشخصية.

كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟

💡 الهدف هو المنارة التي ستضئ الليل الحالك الذي سيخيم أحيانًا على روحك. فوقتما تسأل: شو الفايدة وما النفع وما الجدوى؟ يكون الهدفُ الأسمى منارةً تنقذ سفينتك من أمواج الكآبة حالكة السواد في بحر الأسى متلاطم الأمواج.

2. اِعرف متى تكون طاقتك في أقصاها وخصص جزءًا منها لتكتب

لنفرض أنك لما تنهض من فراشك تكون في أعلى تركيز وطاقة لك. لا تفتح هاتفك لأنها عادة رديئة ومستنزفة للطاقة. اعرف متى تكون طاقتك في أوجها وأول ما تفعله هو الكتابة. أزح عن نفسك جانبًا مهمة كتابة نصيب اليوم ثم افعل ما تشاء.

لنفرض أن لديك كتيبًا من 10 آلاف كلمة طلبه منك عميل. قسِّمه إلى ما تستطيع إنجازه يوميًا مثال 1000 كلمة. وعندما تنهض كل صباح اكتبها أول ما تفعله في يومك قبل أن تفتح الشبكات الاجتماعية أو تتفقد هاتفك. وستنهي الكتاب في 10 أيام. وفي يومين يمكنك مراجعته وتسلّم العمل كله في نصف شهر لا أكثر.

ليس كل الناس يحسون بأن طاقتهم أقصى ما يكون عند استيقاظهم من النوم لكنك فهمت لبّ النصيحة هنا. حدد متى تكون طاقتك في أوجها. وخصص جزءًا منها لتكتب.

كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟

💡 إن إدارة طاقتك لا وقتك يجعلك منتجًا أكثر ولهذا يجعلك تخصيص أوج طاقتك لأصعب مهمة وأثقلها على نفسك منتجًا على المدى القصير والمتوسط والبعيد.

3. الكتابة اليومية فعليًا تيسّر عليك عملك وحياتك

كلما كتبت أكثر سَهُلت عليك الكتابة وقلّ زمن البحث وجمع المصادر. لنفرض مثلًا أنه طُلب مني أن أكتب مقالًا عن معدّل التحويل وهو رقم يمثّل نسبةً بين من زار موقعك ومن اتخذ إجراء كالشراء والاشتراك ونحوه. فأكون قد كتبت عنه من قبل واستشهدت بالإحصائيات. وحتى لو كانت الإحصائيات قديمة فإن فيما كتبته من قبل رابط الموقع الذي استقيتُ منه الإحصائيات ومن هناك أذهب إليه وأحصل على إحصائيات مُحدّثة لكن أربح الوقت ولا أشرع في البحث من الصفر.

لذا كلما كتبت أكثر أصبح لديك مكتبة رقميّة ألّفتها بنفسك وأصبحت كنزًا لك ومرجعًا تعود إليه وهذا كلّه نافع من عدة جهات نفسيًا وتقنيًا:

  • من الجهة التقنية لو تستشهد بما كتبته من قبل بروابط فإن هذه تسمى الروابط الداخلية (أي إدراج رابط في مقال يؤدي إلى مقال آخر حيث يكون كلا المقالين الأول والمشار إليه في نفس الموقع) وكل خبير في تحسين محركات البحث يقول لك أن للروابط الداخلية نفعًا جمًا في تصدّر موقعك في نتائج محركات البحث.

كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟

💡 وجود رصيد سابق مما كتبته يشجعك على الإكمال والمواصلة. كما أنه يسهّل عليك الكتابة ويقصّر عليك الوقت المستغرق في البحث فغالبًا ستكون أجريت الكثير من البحوث سابقًا ومن هناك يسهل عليك كتابة محتوى جديد بفضل الله ثم الرصيد السابق من الكتابات.

4. بريدك الإلكتروني مكتبتك السريّة: اعتنِ بها تعتني بك

كلّ متخصص وخبير في هذا العصر لا اشتراك لديه في النشرات البريدية في مجاله معرفته ناقصة نقصًا فادحًا.

فمثلًا:

  • لو كنت خبيرَ سيو ولا تعرف نشرة ألييدا سوليس (Aleyda Solis) فقد فوّتَ الكثير
  • لو كنت صانع محتوى لا سيما النصيّ ولم تشترك في نشرة جوش سبكتور (Josh Spector) فقد فوّتَ الكثير على نفسك
  • لو كنت مستشارًا في أي مجال ولم تتابع نشرة لوك سميرس (Luk Smeyers) فقد فوّتَ الكثير

لا بد على كل متخصص في مجاله أن يشترك على الأقل بثلاث نشرات بريدية في مجاله.

📧 إن كان عدد النشرة البريدية لا يحوي رابطًا يتيح لك رؤيتها في المتصفح. وموجودة بصفتها رسالة في بريدك فقط ورغبت بالاستشهاد بها. أعد توجيهها لهذا البريد pdfconvert@pdfconvert.me وسيرسل لك نسخة PDF من الرسالة تنزّلها وتستشهد بها كما يحلو لك.

لنفرض أنك مشترك بثلاث نشرات أسبوعية ثمينة في مجالك فإنه بنهاية العام لو فرضنا أن كل 20 عدد يمثل كتابًا محدّثا في مجالك فإنه بنهاية العام ستكون قد قرأت ما مجمله 52 عددًا من كل نشرة أي إجمالًا 156 عددًا من النشرات البريدية في مجالك. فإن قسّمناها على 20 لأننا اعتبرنا كل 20 عدد بمثابة كتاب فكأنك قرأت نحو 8 كتب حديثة في مجالك.

وهذه المعرفة تجعلك غير قابل للاستبدال ولا نظير لك إطلاقًا بصفتك متخصصًا في مجالك.

💡 لا تحدف أعداد النشرات البريدية فأحيانًا يختفي الموقع الذي أتت منه وتظل المعرفة التي في العدد لديك في أرشيف بريدك تصل لها متى شئت.

كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟

💡 كما يعرف كل باحث جادّ ومنقّبٍ عن المعلومات لا يحوي غوغل كل شيء ولا يجيب عن كل الأسئلة. كما أن المزيد من المحتوى أصبح حصريًا ووراء جدران دفع أو بوّابات تتطلب اشتراكًا وتسجيلًا لذا وجود كمٍّ ممتاز من المحتوى الجاهز في بريدك حيث تبحث عنه بسهولة ويسر يسهّل عليك الكتابة والاستشهاد بما تحتاجه من مصادر.

5. الصحبة والرفقة الصالحة وشبكة العلاقات المهنية تحفّزك وتدعوك للاستمرار

ندعوك للانضمام للمجتمعات الرقمية المجانية والمدفوعة على أي منصة كانت تلك المجتمعات، فأنت تتعلم طيلة الوقت ولن تعرف كل شيء وحتى لو كان ما فيها تعرفه من قبل فهي مذاكرة وتذكير وترسيخ للمعلومات في ذهنك. إضافة إلى ذلك ابنِ علاقات مهنية مع زملائك وبقية الخبراء. ونوصيك بما يلي:

  • لا تخشَ من التواصل مع الخبراء وطلب العون والمساعدة فأنت بشري ورُدّ الجميل لهم لاحقًا
  • لا تخشَ من مراسلة الزملاء والمؤثرين وطرح الأسئلة عليهم
  • كُن المبادر وابدأ أنت بالمراسلة والتواصل

وأدناه أمثلة عملية عادت عليّ بنفع علمي جمٍّ سيمكنني مستقبلًا إن شاء الله من الكتابة أكثر وأفضل.

أمثلة عملية

مثال 1

احتجتُ في رديف لخبرة شخص يقرّب العلوم لأفئدة الناس وكنت مشتركًا في نشرة نينا ساها (Neena Saha) المسمّاة ملخّصات الأبحاث العلمية عن القراءة التي تلخّص لك كل جديد ومستجد من الأبحاث والأوراق العلمية في علم القراءة وشؤونها.

فتواصلت معها وطرحت عليها هذه الأسئلة -تراها في الصورة أدناه- واقترحتْ لقاءً عبر زوم أجابت فيه عن هذه الأسئلة بارك الله فيها.

إضافة إلى الفائدة التي استقيتها من اللقاء الافتراضي معها. تصوّر معي أن يُطلب مني مقال عن القراءة لا سيما في حقل التربية كم سيكون من السهل الآن التواصل معها وطلب توجيهي لأهم المصادر مما ييسر جدًا عملية الكتابة.

رسالتي وأسئلتي للدكتورة ـنينا ساها (Neena Saha)
رسالتي وأسئلتي للدكتورة ـنينا ساها (Neena Saha)

مثال 2

أتابع نشرة لوك سميرس (Luk Smeyers) -المسماة المرجعية (Authority) وأوصيك بالاشتراك بها- من فترة وأطالع في الإنترنت مقالات أجد فيها مصطلح “قيادة الفكر” (thought leadership) فخطر لي أن أسأل عن تعريفها وتاريخها الموجز ومن أول من استعملها فردّ بسرعة في نفس اليوم بارك الله فيه.

رسالتي إلى لوك سميرس (Luk Smeyers) وردّه
رسالتي إلى لوك سميرس (Luk Smeyers) وردّه

تصوّر الآن لو كنت سأكتب عن محتوى “قيادة الفكر” (thought leadership) كم سيتيسّر عليّ الأمر؟ وهذا من أبين الأمثلة على منفعة الأسئلة وإطلاق العنان لفضولك كي يغذّي عقلك وعقول الناس من حولك.

يحتار الكثيرون ويستغربون من حقيقة تدويني اليومية لكن أنا أيضًا محتار ومستغرب ويأخذي العجب من غزارة إنتاج الأجانب أكثر من حيرة بعض العرب من تدويني اليومي. نفس الخبير لوك هنا. يكتب في نشرته (أنا أكتب كثيرًا) كما ترى في الصورة أدناه. نشرته قيّمة جدًا فعلا وأوصيك بالاشتراك بها ومطالعة مقالاته في مدونته النافعة للغاية.

قسم من عدد من نشرة The Authority
قسم من عدد من نشرة The Authority

كيف يعينك هذا على الكتابة يوميًا؟

💡 لا يوجد أفضل من استشارة خبير كي تحصل على جواب مقنع وممتع وغنيّ بالفائدة والمنفعة. لذا اسأل حتى دون غرض العمل واسأل لإشباع فضولك وليس بالضرورة لعملك الحالي. لو سألت كثيرًا تعلمت كثيرًا لاحظ أن هذا المقال نفسه كُتب للردّ على سؤال. وقتما تسأل حتى دون غرض للاستشهاد بالمعلومة في عمل لك لعميل: يتكوّن لك رصيد معرفي وشبكة مهنية تيسّر عليك المضي قدمًا في مسيرتك العملية.

هكذا تمّ المقال والحمد لله، إن أعجبك شاركه ولك أجر؛ أو شاركه واشترك في رديف ولك أجران.


أعجبك ما أصنعه من محتوى؟ تواصل معي الآن عبر واتساب. اضغط على الزرّ الأخضر


يونس يسأل: ما الشيء الذي إن توفّر ستكتب كل يوم؟


حقوق الصورة البارزة: Photo by Kelly Sikkema on Unsplash

7 آراء حول “5 نصائح لتكتب يوميًا دون أن تُستنزف طاقتك مُقدَّمة ممن كتب يوميًا لأكثر من عامين و11 شهرًا

  1. سلام استاذ اتمنى ان انجح في كتابة مقالات ولكن اجد صعوبة من خلال هذا المقال نصحتنا بكتابة يومية في مجال التعلم ..بالنسبة لي فقدت شغف تخصصي ..كنت طالبة في الصحافة وحينها لم اكن ايضا اكتب … اجد صعوبة في البحث عن شغفي وحتى بعد ان اكملت مقالتك نفس السؤال ماذا اقرا وعن ماذا اكتب
    شكرا لك

    Liked by 1 person

    1. أهلا بك سهام يمكنك أن تصبحي صحفية على الإنترنت دون أن تحتاجي إذن أحد لذا استغلي ما درسته واكتبي مقالات صحفية ومقالات عامة في مدونة لك. افتحي مدونة واكتبي

      الآن إلى جوابك المفصّل

      https://qr.ae/pGzkzw

      ما سبق هو إجابة لي على كورا

      1. طالعيها مرتان وثلاثة
      2. تصفحي روابطها واقرأي مقالاتها
      3. سيتكوّن لديك فهم ومعرفة عما ستكتبين

      أيضًا أوصيك بأن تشتركي معنا في رديف لكي نجري جلسات تتضح فيها أهدافك وما تريدين فعله في حياتك في مجال صناعة المحتوى النصيّ ونساعدك على تحقيقه

      اشتراكات مجتمع رديف

      إعجاب

      1. انا سعيدة بنصائحك وبمقالاتك شكرا لردك . حملت كتابك وسأحاول ان أبدا تدريجيا في تطبيق توجيهاتك
        فخورة بك استاذ جازاك الله خيرا لمساعدتك

        Liked by 1 person

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s