الجنوبُ الجزائري لا يعاني حقًا بحمد الله من عقدة الفرنسية [تدوينة صوتية] 🔊

هذه التدوينة برعاية نشرة الأحد البريدية من إعداد الأستاذ علي عسيري وهي نشرة تشبه قرصات شاورمر لكنها للتسويق. اشتركوا فيها وشكرًا للدعم.

مساء السعادة،

طلبت من المشتركين والمشتركات في نشرتي البريدية اقتراح موضوع للنشرة، ولم يقصّروا ووصلتني عدة اقتراحات. واخترت واحدًا سيكون موضوع النشرة لهذا الشهر الفضيل أما الاقتراحات الأخرى فسأكتب عنها بعون الله وأخصص لكل اقتراح إما حلقة يونس توك أو تدوينة قائمة بذاتها.

وحلقة اليوم وفي ذات الوقت تدوينة الأمسية هي اقتراح الأخ موفق بارك الله فيه ووفّقه الله:

السلام عليكم صديقي يونس ومبارك عليك الشهر

لقد اشتركت في نشرتك اليومية منذ شهر يناير وكانت تصلني يوميا ولكن مع انشغالي في الجامعه لم اكن اقراها حين وصولها ، الان في الشهر الفضيل وبعد الانقطاع عن مواقع التواصل خصصت وقتا لقراءة نشراتك وكانت جدا مفيدة وقرات حتي الان فوق 30 مقال.

سوالي هو :

بعد قراءتي للكثير من مقالاتك ونشراتك وقد سمعت ايضا بودكاست لك ، لقد تساءلت حقا عن مدي اجادتك لللغة العربية وانا الذي اعرفه عن العربية في الجزائر والمغرب انها مخلوطة بكلمات اجنبية ، حتي انه يستعصي علي فهم كلام لاعبي منتخب الجزائر وتونس والمغرب في مقابلاتهم التلفزيونية .

فما سر طلاقة لسانك واجادتك للعربية هكذا ، وهل حقا عندكم الدارجية مختلفة تماما عن التي عندنا ؟

واترك لنا بعض الروابط لنستفيد منها لطلاقة اللسان وحسن الكلام خصوصا واني اهدف قريبا لدخول المساحات الصوتية ولما لا تجربة البودكاست.

حساب موفق على تويتر

الحلقة على أنكور دوت إف إم – الحلقة على غوغل بودكاست

الروابط المُتمِّمة للحلقة:


أعجبك ما أصنعه من محتوى؟ تواصل معي الآن عبر واتساب. اضغط على الزرّ الأخضر


يونس يسأل: ما هي التصورات النمطية الشائعة عن أهل بلدك وهي غير صحيحة؟


حقوق الصورة البارزة: Photo by Azzedine Rouichi on Unsplash

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s