القراءة في الأماكن العمومية ليست جريمة: حوار مع الدكتورة عقيلة طبي والأستاذة إكرام صغيري

هذه التدوينة برعاية نشرة الأحد البريدية من إعداد الأستاذ علي عسيري وهي نشرة تشبه قرصات شاورمر لكنها للتسويق. اشتركوا فيها وشكرًا للدعم.

بفضل الله أجريت حوارًا مع الدكتورة عقيلة طبي والأستاذة إكرام صغيري؛ وعقيلة طبي دكتورة في التربية وباحثة. تشمل اهتماماتها البحثية القراءة الترفيهية، والهوية، والعدالة الاجتماعية، ومنهجيات البحث الإبداعية. وقد تخرجت للتو من جامعة كانتربري الإنجليزية. وكانت هناك مرشدًا زميلًا لما يزيد عن ثلاث سنوات، ولا تزال عضوًا في جمعية أبحاث الدراسات العليا في جامعة كانتربري.

ناقشنا أطروحة دكتوراه الأستاذة عقيلة بشأن القراءة التي أتت بعنوان ممارسات القراءة في الظلال: السياق والنصوص والهويات.

الحلقة: على أنكور إف إم – على غوغل بودكاست

الروابط المذكورة في الحلقة:


أعجبك ما أصنعه من محتوى؟ تواصل معي الآن عبر واتساب. اضغط على الزرّ الأخضر

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s