35 بالمئة من إجماليّ سكان العالم يلعبون الألعاب الإلكترونية + أول لعبة يُرخّص لها أن تُصرف كدواء معتمد!

عساكم بخير وعافية؛

كما ستلاحظون أدناه أدرجت قسما جديدًا في اليومية عنوانه يونس يسأل، سأطرح من خلاله أسئلة تخطر لي أريد من المتابعين الذين يعرفون أجوبتها أن يجيبوا عليها في تعليق. الأسئلة ليست اختبارا أي أنني ببساطة لا أعرف حقا جوابها وأبحث عن إجابة لها، وهي أسئلة ليست شديدة الإلحاح عليّ كي أبحث عنها بنفسي مع ذلك سأسرّ عندما أجد إجاباتها كتعليق منكم. شكرًا لكم.


بخصوص الإحصائية في العنوان، طالع التقرير كاملا هنا. وعلى ذكر الألعاب: تُعدّ إنديافور آر إكس EndeavorRX أول لعبة فيديو يرخّص لها قانونًا أن تُسوّق بصفتها دواءً في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث اعتمدت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) مؤخرًا اللعبة آنفة الذكر لتُوصف كدواء وذلك عقيب أن أظهرت التجارب الإكلينيكية أن اللعبة فعالة في علاج خلل نقص الانتباه وفرط الحركية طالع المزيد عن اللعبة المبتكرة هنا.

لا تعرف ما هو خلل نقص الانتباه وفرط الحركية؟ طالع عنه هنا.


جدير بالاطلاع المنافسة بين الآراء المناهِضة للتطعيمات والمؤيِّدة لها على الإنترنت


أدبيات #1 جميل حتمل..صورة الكاتب في شبابه الحزين ومن المقال نقرأ صورتين إنسانيتين جميلتين:

1) أب رائع زادنا الله من أمثاله:

وهكذا الأمر بالنسبة إلى الصحف والمجلات وخصوصاً الثقافية. وكان [جميل حتمل] يؤرشف موادها ويحتفظ بصور “فوتوكوبي” لأصحابها الذين يبحث عنهم أحياناً كي يزودهم بها. وكان هذا النشاط يحتاج إلى موازنة خاصة يتحملها والده، ألفريد حتمل، الذي أحاطه برعاية خاصة، وقدم له كل الدعم لتطوير وتنمية مواهبه الثقافية قبل أن يبدأ جميل في سن 17 عاماً بالاعتماد كلياً على نفسه.

بشير البكر

2) إخوة وأصدقاء لا مثيل لهم، كثر الله منهم:

وهنا لا بد أن اسجل للتاريخ أن حياة جميل كانت ستكون أصعب بكثير، لو لم يكن إلى جانبه شقيقه جمال الذي قدم إلى باريس العام 1992، والذي شكل سنداً لجميل الرجل العاطفي والضعيف. وهناك الفنان التشكيلي يوسف عبدلكي وزوجته السينمائية هالة العبدالله، فقد كانوا بمثابة الأهل لجميل، وفي لحظاته الصعبة كان يجد بيتهم وقلوبهم مفتوحة طيلة الوقت، وهما اللذان واكبا وعايشا تفاصيل الأسابيع الأخيرة قبل الوفاة. 

بشير البكر

أدبيات #2 يقول مصطفى عبيد:

من الملاحظ في المدة الأخيرة وجود موجة “سلفنة” ثقافية مُخيفة للرواية، بدأت ملامحها في التشكل مع الصعود السياسي للتيارات الدينية، عقب ما يعرف بثورات الربيع العربي، ولم تتوقف ملامحها.

سلفنة الرواية العربية المعاصرة تجميل للأصولية وتلاعب بالإبداع

خطوة جيدة “موسيقية حلوان” تصدر أول عدد إلكتروني من مجلتها المتخصصة، وتعد المجلة أعرق مجلة علمية محكمة متخصصة في مجال الموسيقى في الشرق الأوسط وقبلة الباحثين من مختلف أنحاء الجمهورية والدول العربية. – رابط تحميل المجلة مباشرةً؟ لم أجده بعد البحث. إن وجدته ضعه في تعليق مشكورًا.

ارعَ واحدة من هذه اليوميات بشراء نسخة أو أكثر من روايتي إيفيانا بسكال. أو اِدعمني بطرق أخرى من هنا.

رقم اليوم

هناك 6800 طنٍ من الذهب داخل الأجهزة الإلكترونية المُهملة في اليابان، وهذه الكمية تفوق ما تملكه جنوب أفريقيا من احتياطات الذهب تحت أراضيها. حاليا تسعى اليابان إلى إعادة تدوير الذهب وما شابه من المعادن الثمينة في مستودعاتها الضخمة من الأجهزة الإلكترونية المُهملة وذلك بغرض استخدامها لصنع ميداليات الألعاب الأولمبية. المصدر.


المصممة والمدونة الجزائرية شروق بن مبارك تكتب فضفضة حول : التشتت في تعدد الاهتمامات ، و الكتابة العلمية المتخصصة (شكرا شروق)


يونس يسأل (إن كنت تعرف الجواب، شاركه معي في التعليقات)

  • ما هو الواتساب الذهبي؟ ومن طوره لأول مرة؟
  • ماذا استفاد من طوره؟
  • فيما يختلف عن واتساب الرسمي؟
  • أيهما أفضل الواتساب الذهبي أم واتساب بزنس؟

حقوق الصورة البارزة: Photo by Florian Olivo on Unsplash

5 آراء حول “35 بالمئة من إجماليّ سكان العالم يلعبون الألعاب الإلكترونية + أول لعبة يُرخّص لها أن تُصرف كدواء معتمد!

  1. الواتساب الذهبي هو نوع معدل (تعديلا غير رسمي) من الواتساب.. وفيه بعض المزايا الإضافية،على ما أظن ميزة مشاهدة الرسائل الواردة إليك بحيث لا يظهر للمرسل ذلك. ويشبهه الواتساب الأزرق وغيرها..
    لا أعلم من طوره …ولا ما استفاد.
    وعموما.. تحارب واتساب هذه الاصدارات وتقيدها باستمرار..
    اما الواتساب التجاري فهو رسمي.. وانا ارى عندما اراسل واتساب تجاري ظهور ذلك في خلفية الدردشة.. ويمكن الاطلاع على ميزاته من المتجر

    Liked by 1 person

  2. لفت انتباهي مقال “سلفنة الرواية العربية المعاصرة تجميل للأصولية وتلاعب بالإبداع”، وملاحظ فعلًا زيادة الروايات التي تتبنى أفكارًا “دينية” لكن في المقال الكثير من التحامل وعدم فهم الآخر، فهو يرى مثلًا أن الإقتناع بالنقاب سبب لتدني القدرة الإبداعية!
    ولا أراه موفقًا في نفيه الإبداع عن حامل الإيديولوجيا، صجيح أن الإيديولوجيا تؤطر الإنسان ضمن إطارٍ معين من الأفكار، لكن لكل كاتب إطاره الخاص من الأفكار ومهما كان الإطار “ضيقًا” فثمة مجال دومًا للإبداع. وأرى أن تضمين فكرة (سواءً كانت فلسفية أو دينية) في رواية أمرٌ يحتاج الكثير من الإبداع، أكثر من كتابة رواية لها شخوصٌ يتصرفون على طبيعتهم وكفى. وأوافقه أن الكثيرين يفشلون في إخراج أفكارهم في شكلٍ إبداعي فيظهرون كوعاظ يلبسون ثياب التهريج أو كـ”شيخٍ تصابى”.

    Liked by 1 person

    1. إضافة مقدرة منك. وإن كنت شخصيا لا أؤمن بأي أدب أيدولوجي ولا أؤمن بالالتزام في الفن عموما. وأميل كثيرا لمذهب الفن للفن. مع ذلك نقدك لنقده موفق. عن نفسي أقبل أن يوجد هذا الأدب في العالم وغيره من الأداب المشكلة الوحيدة مع أيدولوجية هذا الأدب السلفي أنه بمجرد أن يسيطر سيقصي الآخر حتما دون شك. والآخر بداية من المذاهب الأخرى غير الوهابية. ليكون حديثنا دقيقا

      Liked by 1 person

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s