هذه العادات هي ما تُنقص إنتاجيتك: تخلّص منها الآن

مساء الإنتاجية،

معنا معلومتان اليوم؛ الأولى بشأن العادات التي تنقص الإنتاجية، والثانية بشأن تقنية ستجعلك تغطّ سريعًا في النوم.

كل مقاطعة تكلّفك 23 دقيقة إضافية لتعود لجوّ العمل

أظهرت الأبحاث أن الموظفين الذين يُقاطعون بالمكالمات أو رسائل البريد الإلكتروني في حاجة لـ23 دقيقة كي يعودوا لإنجاز المهمة التي كانوا يعملون عليها قبل المقاطعة الأمر الذي يجعلهم أكثر توترًا.

كما أن العادات التي تُجرى بلا انتباه أو وعي مثل تفقد هاتفك باستمرار، أو إنجاز مهام غير ذات صلة بعملك تبررها لنفسك على أنها “لن تستغرق سوى لحظات”، أو فتح الكثير جدًا من التبويبات في متصفحك، تُشتت الموظفين وتقضي على إنتاجيتهم.

فضلًا عن هذا، حريّ بالذكر أن إجراء عدد كبير من الاجتماعات من شأنه أن يشكّل إلهاء هائلًا عن العمل الحقيقي.

ووفقًا للخبراء، سيتحسن تركيزك لو خصصت وقتًا من اليوم لتفقد هاتفك؛ وعملت على مهمة واحدة كل مرّة، ثم انتقلت للتي بعدها بعد الانتهاء من الأولى.

المصدر: فولف ميديا؛ عبر مقال: سبع عادات تجريها دون انتباه تجعلك غير مُنتج في عملك: هذه هي الطرق الأكثر شيوعًا التي تمنع الناس أن ينجزوا ما أُوكل لهم إنجازه [HuffPost]

والآن إلى التقنية التي ستجعلك تغطّ في النوم سريعًا. طالع بهذا الصدد أيضًا: حلّ فعّال للأرق وفق تجربتي الشخصيّة

هذه التقنية ستجعلك تغطّ في النوم فوريًا (تقريبًا)

من شأن حيلة تدعى “طريقة 4-7-8” أن تيسّر عليك الغطّ في النوم في الليالي التي تحسّ بها بالأرق وذلك بتقنيات تنفس غير معقدة.

وهذه الحيلة كما يلي:

  • أولًا استنشق الهواء على مدار 4 ثوانٍ ثم احبس أنفاسك لسبعة ثوانٍ. ثم
  • أُزفر (من الزفير أي إخراج النَفَس) لثمانية ثوانٍ، مع إصدار صوت نفث وشفاهك مزمومة
  • كرر هذه الخطوات حتى أربع مرّات

صُممت هذه الطريقة التي يدعمها العلم من قبل الدكتور أندرو وايل (Dr. Andrew Weil) ولها أصول في ممارسات اليوغا العتيقة.

يمكن استخدام هذه التقنية كذلك للقضاء على التوتر وتهدئة جسدك في أي وقت من اليوم وليس فقط عندما ترغب في النوم.

المصدر: فولف ميديا؛ عبر مقال: استخدم طريقة أربعة-سبعة-ثمانية لتغطّ في النوم فورًا (تقريبًا): وافقت الحكمة القديمة العلمَ الحديث على أن كل ما أنت بحاجته لتغط في النوم بسرعة ليس إلا بضعة ثوانٍ ورئتان! [Fast Company]


أعجبك ما أصنعُه من محتوى؟ تواصل معي الآن: اضغط الزرّ الأخضر.


الأستاذ عامر حريري يصدر العدد الثالث من نشرته شيء من حتى أوصي بمطالعة العدد والاشتراك في نشرة شيء من حتى. ✅


يونس يسأل: هل حقاً يستطيع الكاتب التأثير في القرّاء؟


حقوق الصورة البارزة: Photo by Clay Banks on Unsplash

رأيان حول “هذه العادات هي ما تُنقص إنتاجيتك: تخلّص منها الآن

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s