عصر صنّاع المحتوى المستقلين قد يتفوق على المؤثرين قريبًا

هذه التدوينة برعاية

النشرة البريدية: شيء من حتى– اشترك الآن

جمعة مباركة يا قوم!

إلى خبر اليوم،

هل اشتقتم للمختارات اليومية أم استرحتم منها بعد 8 مقالات كاملة من سلسلة تجاوز العقبات التي تواجهك لتصير الكاتب الذي تحلم به؟

صنّاع المحتوى المستقلين 1 المؤثرين 0

ساهمت منصات مثل فيسبوك ويوتيوب في إنشاء اقتصاد للمؤثرين، لكن الخوارزميات المتغيرة باستمرار والإيرادات الضعيفة حثّت صناع المحتوى على استكشاف منصات أخرى.

تعمل المنصات الجديدة مثل غَمرود (Gumroad)، وصبستاك (Substack)، ومايتي نَتوركس (Mighty Networks) جاهدة على رعاية صناع المحتوى المستقلين الذين لا يعوّلون على قنوات التواصل الاجتماعي مثل المؤثرين التقليديين.

تتيح هذه المنصات آنفة الذكر لصناع المحتوى بناء مجتمعات تقدّر ما يصنعونه من محتوى وتتيح لهم كذلك التربّح مباشرة من خلال الإكراميات والاشتراكات.

المصدر: فولف ميديا؛ عبر مقال: تنحّوا جانبًا يا مؤثري الأنستغرام: ومرحبًا بعصر صناع المحتوى المستقلين أظهرت دراسة عن اقتصاد صناع المحتوى كيف يهجر الصنّاع طرق التربّح بواسطة قنوات التواصل الاجتماعية ويتجهون نحو الحصول مباشرةً على الدعم المالي من مُعجبيهم [Fast Company]

إليكم حصيلة صيد اليوم:

جدير بالاطلاع السّيمياء علمٌ مستجدّ تكشف خفاياه الباحثة غنوة صالح [صحيفة الوَحدَة]


خبر اليوم العظيم الذي يستحق احتفالًا: سلطان يطلق الأجزاء الـ 17 الأولى من المعجم التاريخي للغة العربية [صحيفة الخليج] رابط مباشر لـ المعجم التاريخي للغة العربية [مجمع اللغة العربية بالشارقة] شكرًا للزميل واثق الشويطر على إرساله لي.

للتذكير إن كنت تسأل: لماذا المعجم التاريخي للغة العربية مهم أصلًا؟ طالع النقطة الأخيرة من هذا المقال ما الذي تغير أو اِختلف في البلدان العربية منذ مائة عام حتى اليوم؟ [مدونة يونس بن عمارة]


جدير بالاطلاع هل يُعقل أننا نعيش في محاكاة؟ The Matrix – محمد عبد الظاهر [موقع سؤال] مقال جديد عن سؤال قديم لكنه مناسب لا سيما مع أخبار وشك صدور الجزء 4 من فلم ماتريكس…أو هل صدر بالفعل؟ لم أبحث بعد لأتأكد..✅


الزميل طارق ناصر يكتب: قد أموت غدًا، فيجب أن أكتب يوميًا! [مدونة طارق ناصر] أوصي بمتابعة المدونة ✅


الأستاذ ياسر سليمة يكتب: حوار بين متقمّص ودَعِيّ | إجراءات التوظيف لدى شركات كتابة المحتوى [مدونة سليمة نت]


كلمة عن راعي التدوينة:

استضفت من قبل الأستاذ عامر حريري في بودكاست يونس توك: حوار مع القاصّ والروائي السوري عامر حريري حول نتاجه الأدبي ومواضيع ثقافية أخرى [يونس توك] وها هو الآن يطلق نشرة بريدية سمّاها بإبداع وفطنة: شيء من حتىحتى حيّرت النحويين لكن ما يكتبه الأستاذ عامر لن يحيرك.. كل أسبوع ستصل بريدكَ الإلكتروني إن اشتركت في نشرته، رسالة تقضي معها وقتًا ممتعًا:

  • تزيح عنك صداعَ الشبكات الاجتماعية وتنظف عقلك وفكرك من البقايا الفكرية الضارة وترفع عن ذهنك الأعباء التي تلقيها هذه التقنيات الشريرة في مجملها
  • هي بمثابة ركن هادئ في حديقة تدردش فيها مع صديق (نعم الأستاذ عامر يردّ على ما سترسله له تفاعلًا مع أعداد نشرته)

طالع هنا الأعداد السابقة:

لترى بنفسك ثم اشترك


أعجبك ما أصنعُه من محتوى؟ تواصل معي الآن: اضغط الزرّ الأخضر.


رقم اليوم المثير للرعب:

وعمومًا، نجد في استطلاعات الرأي العام المتصلة بالفساد ما يشير إلى ارتفاع كبير لمدرك الفساد الحكومي لدى المواطنين العرب.
ومن الممكن فهم هذا الأمر في ضوء ما بيّنه تقرير باروميتر الفساد العالمي الذي أصدرته منظمة الشفافية الدولية في عام 2016، تحت عنوان “الناس والفساد: دراسة مسحية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”، من أن أكثر من 50 مليون مواطن عربي قد اضطروا إلى تقديم الرشى للحصول على خدمات عامة في الصحة والتعليم وغيرها.

دورية “حكامة” العدد 3، أيلول/ سبتمبر2021، ص 210 [المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات]

يونس يسأل: طالع عددًا من نشرة شيء من حتى للأستاذ عامر حريري وأخبرني رأيك في تعليق…


حقوق الصورة البارزة: Photo by Graham Hunt on Unsplash

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s