كيف تنشر المحتوى نشرًا فيروسيًا؟

صباح الانتشار الكاسح،

كيف تنشر المحتوى نشرًا فيروسيًا؟

الأمر سهل، تسلّق (ظهر) اتجاه رائج (ترند) رواجًا فيروسيًا. مثل ماذا؟ مثل تلك السفينة التي علقت في قناة السويس.

وهذا ما فعله توم صاحب النشرة البريدية notfunatparties

أنشأ توم موقعًا على الانترنت باسم نطاق Istheshipstillstuck.com

في بداية الأمر، لم يطلق توم الموقع إلا تجزية لوقته على الإنترنت، حيث عندما بحث بعبارة is the ship still stuck (هل تزالُ السفينة عالقة؟) وجد أن هناك فرصة لتصدّر النتائج لهذه العبارة. هكذا أطلق توم الموقع.

مختصر القصة أن الموقع تلقى 50 مليون زيارة في غضون 5 أيام فقط (ما جعله يتفوق حتى على كبرى المواقع الإخبارية مثل نيويورك تايمز). في ذروة نجاح الموقع، كان يتلقى 8,404 طلبًا على الموقع كل ثانية.

إنها حركة عبقرية، أليس كذلك؟

في منشوره المعنون نظرة عن كثب لكواليس إنشاء موقع فيروسي الانتشار يحكي توم كل القصة (بأدق التفاصيل من لحظة شراء اسم النطاق وحتى بيع الموقع)، يشمل ذلك الجانب التقني لبناء موقع سرعان ما سيتلقى كمًا هائلًا من الزيارات.

لكننا هنا لن نتناول تلك التفاصيل (تجدها في المقال الأصلي إن أردتها) وسنتناول الموضوع الماديّ (جني الأرباح) من القصة.

  • الإعلانات: لم يستخدم توم الإعلانات، ليس لأنه لا يحبها فقط، بل لأن وضعها يتطلب الموافقة على موقعه من قبل شبكة الإعلانات وهذه العملية ستستغرق من الوقت أكثر مما سيستغرقه تحرير السفينة العالقة في قناة السويس.
  • التَذكارات غير المثلية: (NFTs) حاول توم بيع موقعه (صفحة الويب) بصفته تذكارًا غير مثلي. وقد أصبح هذا التذكار أحد أكثر 8 تذكارات مشاهدةً (من بين 15 مليون تذكار غير مثلي) على منصة بيع التَذكارات غير المثلية أوبن سي (OpenSea). لكن لم تذهب الأمور أبعد من ذلك، حيث باع توم هذه القطعة مقابل ما قيمته 200 دولار من العملات المشفرة.
  • التسويق بالعمولة مع أمازون: الجميل أن الحصول على الاعتماد ضمن برنامج شركاء أمازون (Amazon Partnership Program) سريع إلى حد بعيد. لهذا بدأ توم يعرض الكتب على موقعه الذي بدأه كمزحة. كم حقق من الإيرادات؟ 279$.
  • إذا وضعنا صعوبة جني مال من هذا الموقع الذي حقق زيارات مهولة جانبًا، يحوي المقال قصصًا طريفة عمّا أثاره الموقع من لغط على تويتر.

سؤالنا لكم الآن: لو كان موقع Istheshipstillstuck.com موقعك كيف كنت ستتربّح منه وتجني المال من كل تلك الزيارات؟

شاركنا أفكارك في تعليق.

المصدر: أحد أعداد النشرة البريدية ستاكد ماركتر – اشترك بها من هذا الرابط فهي تستحق [رابط إحالة]

ادعم استمرارية هذه اليوميّات برعاية المحتوى الذي أصنعه، طالع تفاصيل الرعاية في هذا الملف؛ أو تصفّح هذا الرابط.

بحمد الله ظهرت في أحد أعداد النشرة البريديةThe Curious Bunch؛ أوصي بالاشتراك فيها. ✅👌

ومن نفس العدد نكتشف هذا المقال

خلق العادات: كم من الوقت يستغرقه تكوين عادة؟

من المفاهيم الخاطئة الشائعة التي استمرت منذ الستينيات أن تغيير عادة حاليّة أو تبني عادة جديدة يستغرق حوالي 21 يومًا. ستجد هذا الرقم “السحري” في كل مكان من مقالات النصح في الصحف إلى كتب التنمية الذاتية المتمحور حول خلق العادات. لكن ما هذا في حقيقته إلا خرافة. من أين أتى هذا الرقم؟ وكم إذن من الوقت يستغرقه تكوين عادة؟

في هذا المقال تُفنّد آن لور خرافة تكوين العادات في 21 يومًا، وتتحدث عن كيف تشرع في إنشاء عادات جديدة إن كنت حقًا ترغب بذلك.

ترجمنا من قبل لنفس كاتبة المقال: آن لور لو كانف طالع وشارك مشكورًا: (شكر للمترجم مصطفى بوشن)

مفهوم جدير بالمعرفة:

كين تسوغي “Kintsugi” هو الفن الياباني لإصلاح الفخار المكسور بالذهب الأمر الذي يُبرز ما مرّت به الآنية الفخارية أي تاريخها، بدل إخفاءه. بالمثل، ليسَ ضروريًا أن تتركنا آلام ماضينا محطمين؛ إذ من الممكن أن تصبح ندوبنا تذكيرًا مُذهّبًا يشير لقدرتنا على الصمود.

المصدر: أحد أعداد نشرة Dense Discovery

ما يشبه هذا المفهوم:

لا تجزع من جرحك.. وإلا فكيف للنور أن يتسلل إلى باطنك؟

جلال الدين الرومي

أعجبك ما أصنعُه من محتوى؟ تواصل معي الآن: اضغط الزرّ الأخضر.


يونس يسأل: كم استغرقت من وقت لتكوين (أو التخلص من) عادة كانت لديك؟ وما هي؟


حقوق الصورة البارزة: Photo by Austin Distel on Unsplash

5 آراء حول “كيف تنشر المحتوى نشرًا فيروسيًا؟

  1. بكل صراحة لم أكتسب عادة جيدة أو تخلصت من أخرى سيئة منذ مدة طويلة ولاحظت أن عاداتي الحالية أكتسبها وافقدها لا شعورياً. ليس أمراً جيداً قطعاً (كان سيكون جيداً لو كنا نعيش قبل ربع قرن مثلاً).
    حاولت بِضع مرات ولكنها لم تكن محاولات جادة أو بالأحرى بائت بالفشل لِقلة صبري ومثاليتي والآمال الكبيرة.
    ايضاً المجتمع يُصعّب الأمر بصورة غير مباشرة أحياناً.

    Liked by 1 person

  2. كنت دائما ما ألاحظ أن بناء عادة جديدة أو التخلص من أخرى قد لا يستغرق بالضرورة 21 يوما، فمنها ما يأخذ معي وقتا أطول قد يصل إلى شهرين أو ثلاثة ومنها ما أستطيع فعله في أسبوع فقط، لذلك أرى بأن هذا الأمر يتعلق باستعدادي النفسي لا أكثر ومدى تقبلي لتبني عادة ما أو التخلص.

    Liked by 1 person

اترك تعليقًا على يونس بن عمارة إلغاء الرد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s