يُمنى بكيرة ناعيةً حاتم علي: كان يحكي عنا ويشبهنا، في زمن لا يشبهنا أبدًا

صباح رثاء الناس الطيبين،

تقول يمنى بكيرة في مقالها فمن يحمل عبء الذاكرة؟ [مدونة مساحة بيضاء]:

لقد فقدنا جزءًا منّا عندما فقدنا حاتم علي، وفقده سبب لنا جرح من نوع مختلف، ألمه قاسٍ ومفاجئ ومريع. حاتم علي لم يكن مجرد مخرج أو فنان، كان المبدع والمثقّف في زمان قلّ فيه العمل الحقيقي والرسالة الهادفة التي تحمل بطيّاتها قوى التغيير الناعمة. أبدع بتجسيد شخصيّة الزير سالم وصلاح الدين الأيوبي وعبد الرحمن الداخل في الثلاثيّة الأندلسيّة على الرغم من الإنتاج المتواضع، كما أنه أخرج مسلسل عمر بن الخطّاب بكل احتراف ونال نجاحًا عظيمًا بالرغم من كل الانتقادات والهجوم من المحافظين والمنغلقين. استطاع حاتم علي أن يصف بلادنا وأيامنا ووجوهنا وملامح بيوتنا في مسلسلاته الدرامية والمعاصرة. من منّا لا يشعر بشاشة التلفاز تسحبه إلى دمشق عند مشاهدة أحلام كبيرة أو عصي الدمع أو حتى على طول الأيام؟ كان يحكي عنا ويشبهنا، في زمن لا يشبهنا أبدًا.

تعليقي: يمنى تكشف هنا عن مشاعر جزء كبير من العرب الذين تابعوا أعماله وأعجبوا بها وشكّلت فعليًا جزءًا لا يتجزأ من هويتهم وفكرهم وثقافتهم وكيفية رؤيتهم للأشياء. رحم الله حاتم علي وشكرًا يمنى لأخذك وقتًا وكتابة ما يُعبّر عنا جميعًا.


فرصة للمترجمين والمترجمات: طلب مترجم/مترجمين لمشروع ترجمة كتاب حول العلوم الإسلامية وفلسفتها [الجمعية الدولية لمترجمي العربية]


أطالع هذه الفترة هذه المواد (كتب ومقال) التي تحكي قصة قطاع الاستراتيجية التجاريّة والاستشارات الإدارية ولِمَ هو غامض، ولماذا انتشر أساسًا وهل له مبرر للوجود فعلًا أم أنه مجرد هراء برغماتيّ الطَعم؟

الكتابان: (أغلفتهما أدناه)

المقال:

كتاب خرافة الاستشارات الإدارية
غلاف كتاب خرافة الاستشارات الإدارية
غلاف كتاب أرباب الاستراتيجية
غلاف كتاب أرباب الاستراتيجية

طالع أيضًا في هذا السياق: الجانب المظلم (الفعليّ) للاِستشارات الإداريّة – ترجمة: مصطفى بوشن[مدونة يونس بن عمارة]


جدير بالاطلاع أحقد من أوربّي – محمد الهادي الحسني [بوابة الشروق الإلكترونية]


يونس يسأل: ماذا شاهدتَ أو شاهدتِ للمخرج حاتم علي؟



أعجبك ما أصنعُه من محتوى؟ تواصل معي الآن: اضغط الزرّ الأخضر.


حقوق الصورة البارزة: Photo by tabitha turner on Unsplash

8 آراء حول “يُمنى بكيرة ناعيةً حاتم علي: كان يحكي عنا ويشبهنا، في زمن لا يشبهنا أبدًا

  1. أتابع حاليا: “التغريبة الفلسطينية”.. وتبدو رائعة ومؤلمة..

    علمت للتو أن حاتم علي أخرج بعض أجزاء “مرايا” وأعده من أجمل وأظرف وأهدف (من الهادف) المسلسلات..

    Liked by 1 person

      1. أعتقد أن أعماله ستكون محفورة في ذاكرتنا ، كنت قد قرأت اليوم بأن المخرج الراحل كان ينوي تقديم فيلم عن فلسطين من إخراجه ، حيث سيتحدث الفيلم عن فلسطين منذ النكبة وحتى اللحظة.
        لروحه السلام .

        Liked by 1 person

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s