كيف تغدو كاملًا؟

كيف تغدو كاملًا

شعر: رون پادجت، شاعر ومحرر ومترجم أمريكي ولد في تُلسا، أوكلاهوما.

ترجمة للعربية: يونس بن عمارة

كلُّ شيء مثاليّ، يا صديق!

كيرواك

احظَ بقسطٍ من النوم.

لا تُسدي أي نصائح.

اعتنِ بأسنانك ولثّتك.

لا تخشينّ شيئا خارج نطاق سيطرتك. لا تخف، على سبيل المثال، من انهيار البناية أثناء نومك، ولا تخشى أيضًا أن يموت أحد أحبائك فجأة.

تناول برتقالة كل صباح.

كن ودودًا. لأن هذا سيجعلك سعيدًا.

ارفع معدل ضربات قلبك 129 نبضة في الدقيقة لعشرين دقيقة متواصلة

قم أربعة أو خمس مرات في الأسبوع بأمر يُمتعك.

تحلّ بالأمل تجاه كل شيء. لكن لا تتوقع شيئًا.

اِهتم بالأشياء الأقرب فالأقرب لك. رتّب غرفتك قبل أن تنقذ العالم.

رتّب غرفتك أولًا. ثم أنقذ العالم.

اِعلم أن الرغبة في أن تكون كاملًا قد تكون على الأرجح تعبيرًا مُقنّعًا عن رغبة أخرى في الحقيقة، كأن تكون محبوبًا مثلا أو ألا تموت أبدًا.

تَواصَل بالنظر مع شجرة.

تحلَّ بالشك والريبة تجاه الآراء كافة، لكن حاول أن تجني من كل رأيٍ قيمةً مفيدة.

اختر ملابسك على نحو يُسعدك أنت ويسرّ الناظرين من حواليك.

لا تتكلم بسرعة.

تعلّم شيئًا جديدًا كلّ يوم. (چان دوبري! [Dzien dobre!] تعني يومًا طيبًا بالبولندية)

عامل الناس بلطفٍ قبل حتى أن تسنح لهم الفرصة ليسيئوا التصرف.

لا تسمح لغضبك من أي شيء كان أن يتجاوز الأسبوع، لكن لا تنسى ما الذي أغضبك.

أخرج غضبك على بُعد ذراع منك

وتأمله، كما لو أنه كُرةٌ بِلّوريّة. ثم أضفه لمجموعتك الخاصة من الكرات البلورية.

كُن ذا ولاءٍ.

ارتدِ أحذية مُريحة.

نظّم نشاطاتك وقسّمها بحيث تعكس توازنًا بهيجًا وتنوعًا طيبًا.

وقّر كبار السنّ، حتى عندما لا تُحبهم. وعندما تشيخ ارحم الصغار، لا ترمي عليهم عُكازتك عندما ينادونك “جدّاه”

لأنهم بالفعل أحفادك!

اقتنِ حيوانًا أليفًا وعش معه.

لا تقضي الكثير من الوقت مع المجموعات كثيرة العدد من الناس.

إن احتجت مساعدةً، اُطلبها.

عوّد نفسك على أن يكون ظهرك مشدودًا على نحوٍ مستقيم حتى تصبح هذه العادة طبعًا فيك.

إن قتل أحدهم ولدك، خُذ بارودة الصيد وفجّر دماغه.

خطط ليومك بحيث لا تحتاج فيه لأن تستعجل أبدًا على إنجاز إحدى المهام.

كافئ قولًا أو عملًا الناس الذين ينجزون لصالحك بعض الأعمال، حتى إن كنتَ
تدفع لهم مقابل ذلك، وحتى إن كانوا يقدمون لك جمائل لا تريدها.

لا تبذّر مالًا بمقدورك منحه لمن يحتاجه.

توقّع أن يكون المجتمع مُتخلِّفًا. ثم ابكِ إن اكتشفتَ أنه متخلّف إلى مدى
أبعد بكثير مما تصوّرته أول الأمر.

عندما تستعيرُ أحد الأغراض، أعده في حالة أفضل مما كان عليها.

قدرَ استطاعتك: استخدم الأغراض الخشبية بدل البلاستيكية أو المعدنية.

اُنظر إلى ذلك الطائر هنالك.

بعد العشاء، اِغسل الصحون.

هدّئ من روعك.

زُر البلدان الأجنبية، عدا تلك التي أعرب سكّانها
عن نيتهم في قتلك.

لا تتوقع أن يحبّك أطفالك، هكذا يستطيعون أن يحبوك، إن أرادوا هم ذلك.

فكّر مليًا في الروحانيات. ثم تعمّق فيها أكثرَ قليلًا، إن رغبتْ وأردتْ.
ما هُو العالَم الخارجيّ (والداخليّ)؟

غَنِّ، ولو مرّة بين الحين والآخر.

اِحرص على أن تكون دقيقًا في مواعيدك، لكن إن تأخرت لا تقدّم عذرًا طويلًا
ومفصّلًا.

لا تقسو على نفسك بالكثير من الانتقادات الحادّة، ولا تزهو بذاتك بإغداق المدح والثناء عليها؛ وكن بين ذلك قوامًا.

لا يخطرنّ ببالك أن “إحراز التقدّم” شيءٌ موجود. لأنه غير موجود.

اِصعد الأدراج للطابق الأعلى.

لا تأكل لحوم البشر.

تخيّل أن ما تودّ حدوثه حصلَ بالفعل، ومن ثَمّ
لا تفعلنّ أي شيء يجعل حدوث ذلك الأمر مستحيلًا.

اِفصل هاتفك عن شبكة الاتصال على الأقلّ مرتين في الأسبوع.

أبقِ نوافذ بيتك نظيفةً.

اِستأصل كلّ الطموحات الشخصية من جذورها، ولا تبقِ منها أثرًا.

لا تستخدم فعل “استأصل” كثيرًا.

سامح بلادك مِنْ حينٍ لآخر. إن كان ذلك مستحيلًا، هاجر
إلى بلد آخر.

إن شعرتَ بالتعب، استرح.

اقتنِ شيئًا واِجعله ينمو.

لا تَهِم على وجهك في محطات القطار وأنت تُدمدم قائلا “جميعنا سنموت!”

اجعل من بين أصدقائك المقربين أشخاصًا في مراحل مختلفة من حياتهم.

كن شاكرًا على المُتع والمباهج الصغيرة، مثل متعة المضغ، ولذّة
انسكاب الماء الدافئ على جسدك، وبهجة
هبوب نسيم مُنعش، ونعمة غطّك في النوم.

لا تهتف قائلًا “أليست التقنيةُ رائعةً!”

تعلّم كيف تَشدُّ عضلاتك. ثم شُدَّ عضلاتك كل يوم.

لا تحزن لأنك تتقدم في السنّ. لأنك إن حزنتَ ستبدو أكبر سنًا مما أنت عليه.
وهذا هو الأمر المُحزن حقًا (أن تبدو أكبر سنًا مما أنت عليه).

أنجز أمرًا واحدًا كلّ مرة.

إن حرقتَ إصبعك، ضعه على الفور في الماء البارد. وإن ضربتَ
إصبعك بمطرقة، أبقِ يدك معلقة في الهواء لمدة عشرين دقيقة.

ولسوف تُفاجئ بالقِوى الشافية التي تتمتع بها البرودة والجاذبية.

تعلّم كيف تُصفّر صفيرًا يُصِمُّ الآذان.

كُن رابط الجأش في الأزمات. كلما كان الموقف أخطر، اشتدت الحاجةُ
لبقائك رابط الجأش.

استمتع بالجنس، لكن لا تغدونّ مهووسًا به؛ باستثناء فترات وجيزة فقط هي:
في فترة المراهقة، والشباب، والكهولة، والشيخوخة.

فكّر في الشيء وضدّه، والأمر وعكسه. على الدوام.

إن اجتاحك الخوف من أنك توغلت بعيدًا جدًا في السباحة
في المحيط، اِستدر وعُد أدراجك إلى قارب النجاة.

لا تقتل روحك الطفوليّة أبدًا.

أجب على الرسائل (الورقية) بصورة فوريّة.
استخدم طوابع بريدية جذّابة، مثل تلك الطوابع التي تحمل صورةَ إعصار.

اِبكِ بين الفينة والأخرى، لكن لا تفعل ذلك إلا عندما تكون لوحدك. ثم كن ممتنًا
لأن البكاء جعلك تشعر أنك أفضل بكثير. ثم لا تشعر بالحرج لأنك تحسّ بأن حالك أفضل.

لا تستنشق الدخان.

خذ نفسًا عميقًا.

لا تتذاكى على الشرطيّ.

لا تتجاوز حافة الرصيف إلا إن كنت تعرف أنه يمكنك المشي دون مقاطعة على طول الطريق.
يمكنك وأنت على الرصيف أن تدرس المارّة المحاصرين
في خضم حركة مرور مجنونة وهادرة.

كُن طيبًا.

تمشّى في شوارع مختلفة.

اُدخل إلى تلك الشوارع من أماكن شتى.

لا تنسى الجمال، وهو فكرة موجودة، والحقيقة، وهي فكرة غير موجودة. لاحظ
أن فكرة الحقيقة لها نفس القوة التي تتمتع بها فكرة الجمال.

لا تقربنّ السجون.

في حياتك القادمة، اُغدو صوفيًا.

استخدم معجون أسنان كولجيت المُزوّد بتركيبة جديدة مُضادة لقلح الأسنان.

عُد أصدقائك ومعارفك في المستشفى. وعندما تشعر أنه
حان وقت المغادرة؛ غادر.

كن صريحًا مع نفسك، ودبلوماسيًا مع الآخرين.

لا تغضب كثيرًا. لأن عادة الغضب مضيعة للوقت.

اقرأ الكتب العظيمة وأعد قرائتها مرةً أخرى.

اٌحفر حفرة مستخدمًا رَفْشًا.

عندما يحلّ فصل الشتاء، وقبل أن تذهب للنوم، اجعل هواء الغرفة رطبًا.

اعلم أن الكمال لا يوجد إلا في لُعبَة البولينغ عندما يُحقق اللاعب 300 نقطة، وفي مباراة البيسبول عندما يتمكن ضارب الكرة من
ضرب كل الكرات الـ27 -التي تصل إليه- نحو الخارج.

اِشرب الكثير من الماء. وعندما تُسئل ماذا تودّ أن تشرب،
قل “الماء، من فضلك”.

اِسأل “أين المرحاض؟” لكن لا تقل “أين أستطيعُ التبول؟”

عامل الجمادات برفق.

بدءًا من سنّ الأربعين، أجرِ فحصًا طبيًا شاملًا كل بضع سنوات
لدى طبيب تثق به وترتاح إليه.

لا تقرأ الجريدة أكثر من مرّة كل عام.

تعلّم كيف تقول “مرحبًا”، و”شكرًا” و”عيدان تناول الطعام”
باللغة الصينية.

تكَرَّع واُضرط، لكن بهدوء.

كن ودودًا لا سيما مع الأجانب.

اُحضر مسرحيات خيال الظلّ، وتخيّل نفسك إحدى
شخصيات القصة. أو تخيّل نفسك جميعها.

أخرج النفايات.

أَحبَّ الحياة.

استغلّ فَكَّة النقود.

عندما يتبادل الناس إطلاق النار في الشوارع، لا تقترب من النافذة.


حقوق الصورة البارزة: Photo by JC Gellidon on Unsplash

2 thoughts on “كيف تغدو كاملًا؟

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s