رشدي راشد 1 عزمي بشارة -0 (ناقص صفر).

====

يمكنك اعتبار هذا المقال مراجعتي لكتاب في نفي المنفى – حوار مع عزمي بشارة – لصقر أبو فخر.

====

يقول الراحل الكاتب الساخر محمد عفيفي “أحيانا أميل إلى قراءة الكتابات الخرافية، بالأمس عكفت ساعة على قراءة ميثاق حقوق الإنسان”
وهذا ما حصل معي لما قرأت كتاب صقر أبو فخر “في نفي المنفى- حوار مع عزمي بشارة”. حوار مطوّل حول فكر وسيرة حياة د. عزمي بشارة وبعد مسيرة سياسية طويلة استقر به الرحال في قطر لتأسيس مراكز البحث وتأسيس البنى التحتية الفكرية العربية وهو بالمناسبة يرى نفسه كمفكر وليس كسياسي ومن هنا سنتكلم عنه عن فكره ومشاريعه الفكرية وبالضبط واحد منها وهو مشروع معجم اللغة العربية التاريخي.

نظرة بسيطة للمؤسسات والهياكل البحثية التي أسسها ومن بينها هيئة مشروع معجم اللغة العربية التاريخي تدلنا على أن التمويل كبير. وهذا جيد للفكر وأنا أذكره كي أقول له أن حجة عدم وجود تمويل أو رعاية انتفت الان فلديك التمويل ولديك الرعاية فحسب ما يقول في الكتاب اعلاه ان دولة قطر اتاحت له النشاط بكل حرية.

حسنا اين ثمار المشروع ؟؟

إن كان فاشلاً حتى في إدارة مشاريعه الفكرية فشلاً ذريعاً، فكيف تصدق رواه وتحليلاته في ميدان السياسة؟.
أفق أيها الشاب العربيّ.

تابعت المشروع من مدة طويلة وقد قسموه على خمسة عشر سنة وهو فعلا مشروع ضخم ويتطلب مثل تلك السنوات لمن يعرف ما هو المعجم التاريخي للغات أي لغة كانت. ووعدت الهيئة بإشراف عزمي ان تصدر اول ثماره بعد خمسة سنوات.

Screenshot_2
متى لاحقاً؟؟

مضت الخمسة سنوات ولم يصدر شيء وفي فرنسا قام الدكتور رشدي راشد وتلامذته باصدار مشروع ضخم المُعجم التاريخي للغة العِلمية العربية. دون تمويل خيالي من دولة عربية وباصول بحث علمي حقيقية وبعد عمل طويل ممض بصمت ودون ضجة اعلامية او وعود جوفاء.

رشدي راشد في جامعته الفرنسية مع تلامذته وبتمويل الجامعي فقط -المدروس والذي يعرف اين يذهب كل يورو لان فرنسا دولة شفافية ودولة متقدمة على اية حال- اما عزمي بشارة بطاقمه ذي العشرين خبير لغويا باموال لا نعرف كيف صرفت -ما عدا تاسيس الموقع الالكتروني البطيء وغير المحدث يمكن- لا نعرف ما الذي حدث بمؤتمرات فقط وندوات في اغلى الفنادق والخروج بتوصيات لم نخرج منها للتنفيذ الفعلي… ماذا ستقول كمثقف؟؟

 

بعد قراءة سيرته وقوله انه سيتفرغ للبحث وتاسيس المشاريع الفكرية نقول له هل هذه هي مشاريعك الفكرية؟؟

مشاريع معوقة إداريا ذات تمويل رهيب ومنتوج صفريّ؟؟ مشاريع اسست لها المعاهد كاملة قامت بجزء كبير من عملها جامعة وحيدة باستاذ واحد عربي مجيد اسمه رشدي راشد وبتمويل جامعي عادي؟؟

وهل ضميرك الفكري فعلا مرتاح انك ستترك ارثا فكريا ينهض بالامة العربية؟؟

سؤالي لك: ما الذي تفعله ان كنت لا تنجز المشروعات الفكرية التي وعدت بها؟

الجواب كي لا تبحثوا كثيرا: إنشاء جرائد ومواقع الكترونية (مثل العربي الجديد وشبكة AJ+) في لندن وتوظيف (مواهب شابة) عربية للعب دور المهرجين وإنفاق الأموال على ذلك.

2 thoughts on “رشدي راشد 1 عزمي بشارة -0 (ناقص صفر).

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s