أكثر من 500 فكرة للمحتوى تكتب عنها [سيلٌ لا ينقطع من الأفكار]

مساء السعادة،

اقترح عليّ الأستاذ حامد الخطيب هذا الموضوع فشَكَر الله له، أوصيكم بزيارة مدونته مدونة حامد الخطيب ففيها مقالات نافعة.

تغريدة حامد الخطيب

لننقل سؤاله نصًا هنا ونجيب عليه بعون الحيّ الذي لا يموت:

بالمناسبة، كيف تختار موضوعًا لكتابته إذا لم يقترح عليك أحد ما موضوعًا؟

عندما تُنتج المحتوى بكثافة لا بأس بها لا تصبح المشكلة في الموضوع، بل في في اختياره. وهذا المقال مدجج بأفكار ومواضيع تكتب عنها في حال لم تجد ما تكتب عنه.

وطريقة اختياري للموضوع له قاعدة بسيطة هي:

الموضوع الذي أستطيع الكتابة عنه الآن أقدّمه على غيره من المواضيع وأنجزه وأزيحه من قائمة مهامي.

يمكنك دومًا الاستقاء من حياتك

على سبيل المثال اليوم ذهبت للتسوق لشراء الملابس وأحالني من اشتريت عنه قميصان وسروالان إلى خيّاط كي أعدّلها وفق مقاسي وأكوي القمصان. وقد فعلت. هذا الأمر فيه مواضيع كثيرة:

  • كيف تختار ملابسك؟
  • كيف تحيل الزبائن لمحل / صديق تثق به

غيرت القميصان بعد شرائهما لأني وجدت بهما عيوبًا لما قستهما للمرة الثانية مع الخياط. القميص الأول استبدلته من نفس البائع وأرجعت له الثاني واشتريت القميص الثاني من مكان آخر ورجعت لنفس الخياط. اشتريت حذاء كذلك وجوارب وملابس داخلية وحزامًا جلديًا وربطتي عنق. ونسيت ربطتي العنق والحزام الجلدي عند من باع لي الحذاء ورجعت له واستعدتهما.

ما يحدث في حياتك ولو كان عاديًا فيه الكثير من المواضيع التي يمكنك أن تكتب عنها.

مثل ماذا؟ مثل ما فعل غزافيي دوميستر لما اُحتجز في منزله.

غلاف الطبعة الإنجليزية من كتاب رحلة حول غرفتي للمؤلف غزافيي دو ميستر
غلاف الطبعة الإنجليزية من كتاب رحلة حول غرفتي للمؤلف غزافيي دو ميستر المصدر: أحد أعداد نشرة are.na

“رحلة حول غرفتي” هو كتاب ساخر من تأليف غزافيي دوميستر (Xavier de Maistre) من الحقبة الفكتورية، تحديدًا عام 1794م.

وجاءت فكرة الكتاب لأن المؤلف تورّط في مشاكل قانونية وحُكم عليه بست أسابيع من الحبس في منزله.

في وقت المؤلف كانت كتب الرحلات والأسفار الكبرى ذائعة الصيت ومشهورة، لذا سخر من حبسه وأبعد عن نفسه شبح الجنون بتأليف كتاب رحلات عن السفر حول غرفته، كما لو كانت كل قطعة من الأثاث في غرفته أرضًا أو بلادًا.

أحد أعداد نشرة are.na

حتى لو حجزوك في غرفة يمكنك أن تكتب إذن عن مواضيع شتى.

وها أنت الآن غير محتجز أبعد الله عنك شرّ الحبس والاعتقال.

فما بالك يداك لا تكتب؟

💡 كتاب “رحلات حول غرفتي” متاح الحقوق كليًا يمكنك ترجمته والتربح منه دون مشاكل قانونية (على عكس مؤلفه غزافيي دوميستر الذي اُحتجز في منزله لفترة دون هاتف نقال ولا تيك توك يا للمسكين!). وتحويله لمسرحية، فلم قصير، مسلسل كرتوني، كتاب صوتي، طبعه ورقيًا وبيعه في أي بلاد من بلدان العالم أو تحويله لمقاطع في تيك توك

نعم الكتاب مترجم للعربية. مع ذلك يمكنك ترجمته ترجمة أخرى/تُنتج منه ما يحلو لك من أعمال فنية مع تعديل ما يروقك؛ والتربح منه أنت أيضًا.

غلاف الطبعة العربية من كتاب رحلة حول غرفتي للمؤلف غزافيي دوميستر ترجمة أيمن حسن
غلاف الطبعة العربية من كتاب رحلة حول غرفتي للمؤلف غزافيي دوميستر

هذا كله وذهبت أنا وصديقي مراد بارك الله فيه إلى السوق بسيارة أجرة لأن سيارة مراد خفّ الهواء في أحد عجلاتها لنسيانٍ ضرب صمامًا من صمامات ذهن عامل توازن العجلات عندما ذهب مراد بسيارته لديه في وقت قريب.

هذا أيضًا موضوع آخر.

أخو مراد ممثل في المسرح وهو على الدوام يرسم البهجة على وجوه الأطفال هنا، واقترحت عليه أثناء رحلتنا المجيدة هذه للسوق أن ينشط أخوه أكثر في تيك توك -لا سيما مع اعتزام التطبيق الأسود مقاسمة أرباح الإعلانات ولا سيما كذلك مرة أخرى وأن هذا التطبيق يربح الآن يوميًا أكثر من مليوني دولار-. وفقه المولى عز وجل.

وهذه كلها مواضيع يمكن الكتابة عنها.

يمكنك الاستهلام لكتابة محتوى في هذا السياق بالحديث عن:

  • ماذا أكلت؟
  • ماذا اشتريت؟
  • ماذا استمعت؟
  • ما رأيت في الواقع أو الشاشة؟
  • ما قرأت في الواقع أو الشاشة؟
  • ماذا لعبت في الواقع أو الشاشة؟

وأي نشاط آخر يخطر لك.

مثلًا اليوم اكتشفت عبر تطبيق كين من غوغل هذا الموقع: موقع ابن اليمن لخدمات اللغة العربية، وفيه قصص عربية جيدة للناشئة. يمكنك أيضًا أن تكتب عنه لو اكتشفته أنت أو حتى قرأته من تدوينتي هذه.

أيضًا اليوم:

  • أجبتُ على عدة أسئلة في الخاص من مشتركي رديف
  • أجبتُ على عدة أسئلة في الخاص من غير مشتركي رديف.

وهكذا.

وهذه الوقائع فيها كثير من المواضيع التي تستطيع الكتابة عنها.

هكذا حتى لو لم يأتِ السؤال العلني من تويتر فلدي ما أكتب عنه. ولديك أيضًا أنت أيها القارئ.

منابع أخرى لأفكار لا تنضب

ذكرت هنا عدة منابع للأفكار: 10 منابع لسيلِ أفكارٍ لا ينقطع لمحتوى قيّمٍ تكتبه لجمهورك [مع مصدر إضافيّ] وفي العنوان التالي سأحيل لمصادر أخرى للأفكار لم أذكرها في مقالي سالف الذكر. والذي ليس فيه عشرة منابع بل 12 مصدرًا ومنبعًا.

أجب على سؤال أو أكثر من هذه الأسئلة وسيكون لديك موضوع تكتب عنه

طريقة الاستخدام

  • افتح الروابط أعلاه
  • إن لم تكن تجيد الإنجليزية ترجم بترجمة غوغل لا بأس
  • اختر سؤالًا أعجبك
  • مرحى لديك موضوع تكتب عنه الآن!

شاهد أيضًا في هذا السياق 👇

أفكار لا نهائية تكتب عنها

أعجبك ما أصنعه من محتوى؟ تواصل معي الآن عبر واتساب. اضغط على الزرّ الأخضر


يونس يسأل: من أين تأتي بأفكار ما تكتب عنه؟


حقوق الصورة البارزة: Photo by Sebastián Velásquez on Unsplash

رأيان حول “أكثر من 500 فكرة للمحتوى تكتب عنها [سيلٌ لا ينقطع من الأفكار]

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s