علّمتْ نفسها البرمجة في عام ونصف وأطلقت منتجها الأول والآن لديها 250 عميل!

أعجبتني قصة ماري نگ التي علّمت نفسها البرمجة في عام ونصف وأطلقت منتجها الأول (الذي طورته بنفسها كليًا) وأصبح لديها 250 عميلًا يدفع مقابل استخدامه، ترجمتها لكم أدناه بإذن صاحبتها: Marie Ngرابط المنشور الأصلي

تقول ماري نگ:

علّمت نفسي البرمجة منذ سنة ونصف مضت. والآن أطلقتُ أول منتج لي كرائدة أعمال منفردة. لا يسعني إلا الشعور الطاغي بالفخر وقد صار لدي 250 عميلًا يدفع لاستخدام منتجي! إن كنت مهتمًا بتعلم البرمجة، أنصحك بشدّة بتعلمها!
تجربتي في إطلاق عمل تجاري.
قضيتُ عشر سنوات في مهنة الإعلانات وتصميم العلامات التجارية، وقد تمكنت من الانتقال من كوني لا أفقه شيئًا في البرمجة إلى إطلاق أول منتج لي في ظرف سنة.

إن تعلم البرمجة ليس أمرًا مناسبًا للجميع لكنك إن كنت مترددًا بشأن تغيير مهنتك أو تعلم البرمجة، لا يسعني إلا أن أوصي بفعل ذلك. حتى لو كنت تتعلمها لترى ما إن كانت ميدانًا سيعجبك أو لا.

تعلّمتُ البرمجة بشراء دورة قصيرة عن البرمجة ثمنها 40 دولارًا من يوديمي (Udemy) ثم شاهدت ما لا يحصى من فيديوهات على يوتيوب.

طالع أيضًا: قصة نجاح يوديمي.

وقد حصلتُ على أول عملائي من خلال انتهاجي منهج “البناء علنًا” (لمعرفة المزيد عن هذا المنهج تابع هاشتاق #buildInPublic) ساعدني منهج البناء علنًا كذلك على الشعور بالمسائلة (أني لا بد أن أستمر وأفي بما فرضته على نفسي).

وقد فعلت ذلك بالنشر غالب الأحيان على تويتر، وقد أظهرت تقدمي في التعلم برفع فيديوهات منخفضة الجودة عما أحرزته (لم تكن فيديوهات فاخرة) ولقطات شاشة عن التصاميم.

أكتبُ أيضًا نشرة بريدية أسبوعية عن الإنتاجية هدفها منح القيمة للعملاء أولًا، ثم إبقائهم مطلعين على أخبار المنتج ثانيًا.

وهذا رابط موقعي (المنتج) إن رغبتم بزيارته: www.llamalife.co

(هو تطبيقُ إنتاجية يساعدك على هيكلة حياتك والتركيز أكثر على إنجاز المهام المنوطة بك).

يسعدني أن أجيب عن أي سؤال بخصوص رحلة تعلمي. لن أخفي عليكم أن درب التعلم كان كدحًا وشقاءً، لكني في غاية السعادة أني قطعته.

تحديث 8 أبريل 2021: حررتُ [أي ماري نگ] المقال لأضيف إجابات لبعض الأسئلة الشائعة:

  • بخصوص منهج البناء علنًا (#buildInPublic) أمارس هذا المنهج غالبًا بنشر مخرجات تقدمي على تويتر، يمكنك متابعة هذا الحساب @threehourcoffee لرؤية بعض الأمثلة. أنشر لقطات الشاشة التي تمثل تقدّمي الذي أحرزته وأشارك ما تعلمته وأنا أتعلمه.
  • التقنيات التي أستخدمها: جام ستاك Jamstack، جافا سكريبت/رياكت، إكسبريس، فايربَيْس بالنسبة لقاعدة البيانات، نتليفاي، هيروكو، سترايب للمدفوعات.
  • تكلفة استخدام قاعدة بيانات فايربَيْس: لا زلت أستخدم الخطة المجانية.
  • كيف تختار اللغة البرمجية الأنسب؟ اخترها وفق هدفك. في حالتي كان هدفي الأساسي تعلم برمجة موقع إلكتروني لإطلاق المنتج الذي طورته بنفسي. بما أني أعرف أني أريد إطلاق موقع، ساعدتني معرفة الهدف على اختيار اللغة البرمجية، لهذا بدأت تعلم جافا سكريبت. ولهذا ستختلف خياراتك أنت وفق أهدافك.
  • مصادر للتعلم:
    • منصة يوديمي: دورة يوناس عن html وcss وjavascript.
    • يوتيوب: قنوات Wes Bos، Traversy Media، Dev Ed، Academind، Net Ninja، Web Dev Simplified
    • المواقع: javascript30، freecodecamp، محرك البحث غوغل، stackOverflow
واجهة موقع حياة اللاما – تطبيق متخصص في الإنتاجية

ادعم استمرارية هذه اليوميّات برعاية المحتوى الذي أصنعه، طالع تفاصيل الرعاية في هذا الملف؛ أو تصفّح هذا الرابط.

أعجبك ما أصنعُه من محتوى؟ تواصل معي الآن: اضغط الزرّ الأخضر.


يونس يسأل: كم استغرقك الوقت لتعلم البرمجة؟


حقوق الصورة البارزة: Photo by Aleksandr Paramonov on Unsplash

3 آراء حول “علّمتْ نفسها البرمجة في عام ونصف وأطلقت منتجها الأول والآن لديها 250 عميل!

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s