لماذا الآباء الأثرياءُ يُنشِّئون أبناءً أثرياء؟

هذه التدوينة برعاية متاجر، وهي منصة تمثل حلًا لكل شخص أو صاحب محل تجاري يريد البدء في التجارة الإلكترونية عن طريق الحصول على موقع وتطبيقات لأجهزة (Android ،iOS) خاصة به وبشعاره وهويته التجارية، يستطيع المشترك في المنصة إدارة الطلبات والمنتجات من خلال لوحة تحكم خاصة به. تضم المنصة أيضًا مدونة تزخر بالنافع والعمليّ من المحتوى، وبرنامج تسويق بالعمولة يمنحك عمولة قد تصل حتى 50 بالمئة من الإحالات.

هذه التدوينة برعاية:


بخصوص العنوان: طالع ملخص هذه الورقة البحثية:

أثبتنا في الدراسة أن الخلفية العائلية مهمة للغاية بالنسبة لـ 1) قدرة الأطفال على تكوين الثروات، و2) سلوكياتهم كمستثمرين؛ عندما يصبحون بالغين.

ويظل ذلك صحيحًا حتى عندما نستبعد الصلة الوراثية ما بين الأطفال والآباء الذين يربّونهم. وقد أجرينا التحليل من خلال الربط ما بين الأطفال المولودين في كوريا والذين تبناهم وهم لا يزالون رُضّعًا آباءٌ نرويجيون؛ وقاعدة بيانات سكانية تحتوي معلومات مُفصلة عن الثروة والخصائص الاجتماعية الاقتصادية (السوسيواقتصادية). أما عن الآلية التي مُنح بموجبها هؤلاء الأطفال المُتبنين للعلائات المُتبنية فهي معروفة وعشوائية بصورة فعّالة. وقد أتاحت لنا هذه الآلية تقدير الآثار السببية التي قد تنجم عن تنشئة مُتبنىً في إحدى أنواع العائلات مقابل نوع آخر منها.

طالع المزيد: لماذا الآباء الأثرياءُ ينشئون أبناءً أثرياء؟ [مجلة الاقتصاد السياسي – جامعة شيكاغو]

متى تنتهي المحادثات بين طرفين؟

أهمية الموضوع

لا شك أن التواصل الاجتماعي ضروري للرفاه الجسدي والنفسي على حد سواء، وتبادلُ الحديث هو الوسيلة الأساسية لتحقيق هذا التواصل. مع أهمية هذا الموضوع، لا يعرف العلماء إلا القليل عن كيف تبدأ المحادثات، وكيف تتشعب وتذهب كل مذهب، وكيف تنتهي.

تهدف دراستنا هذه إلى سدّ هذه الثغرة، وقد كانت نتائجها مفاجئة: أن المحادثات لا تكاد تنتهي عندما يرغبُ أحد الطرفين بإنهائها. في هذا الوقت من التاريخ الذي اُضطر فيها مليارات البشر للحد من أنشطتهم الاجتماعية العادية وإعادة تشكيل كيف تجرى المحادثات، ليس هناك وقتٌ أمثل من هذا لإجراء دراسة علميّة تعمّق فهمنا عن المحادثات البشرية.

ملخص الدراستين

هل تنتهي المحادثات عندما يريد الناس أن تنتهي؟ من المثير للدهشة أن العلوم السلوكية لا تقدم أي إجابة عن هذا السؤال الأساسي المتعلق بأكثر الأنشطة الاجتماعية البشرية شيوعًا وانتشارًا ألا وهو المحادثات.

وفي محاولتنا لبحث الموضوع، وضمن دراستين تضمتنا 932 محادثة، طلبنا من الذين أجروا المحادثات الإبلاغ عن الوقت الذي أرادوا فيه أن تنتهي المحادثة وأن يقدّروا الوقت الذي أراد فيه الطرف الآخر (شريكهم في المحادثة الذي كان شخصًا مألوفا لهم وقريبًا منهم في الدراسة 1 وغريبًا عنهم في الدراسة 2) أن يُنهي المحادثة.

وقد أسفرت النتائج عن أن المحادثة تكاد لا تنتهي أبدًا عندما يرغب كلا المتحدثين بإنهائها، ونادرًا ما تنقضي المحادثة حتى عندما يريد أحد الطرفين إنهائها، وأسفرت النتائج كذلك أن متوسط فترة التعارض ما بين الرغبة في إنهاء المحادثة والمدة الفعلية التي استغرقتها المحادثة يساوي تقريبًا نصف مدة المحادثة نفسها.

كما لاحظنا أيضًا أن المتحدثين لا يعرفون غالبًا متى يريد شركائهم في المحادثة إنهائها، ويخطئون تقدير اتساع الفجوة ما بين رغبتهم (في إنهاء أو مواصلة المحادثة) ورغبة شركائهم في المحادثة في ذلك.

وخَلُصت هذين الدراستين إلى أن إنهاء المحادثات تنتمي لما يسمى “مشكلة التنسيق” (coordination problem) التقليدية المعروفة في نظرية الألعاب، والتي تنصّ على أن البشر يعجزون عن حل إحدى القضايا لأن حلّها يتطلب معلومات لا يشاركونها في العادة مع الغير. نتيجة لذلك، يبدو أن معظم المحادثات تنتهي عندما لا يريد أحد إنهائها.

طالع المزيد: هل تنتهي المحادثات عندما يرغب الناس بإنهائها؟ [PNAS] – وفي نفس السياق وبلغة أيسر متى ينبغي إنهاء إحدى المحادثات؟ الأرجح أبكر مما تظنّ! [Science]

من الأرشيف أين تذهب الكلمات التي تبادلها عاشقان خلال لقائهما الأول؟ (محاولة إجابة) [مدونة يونس بن عمارة]

ادعم استمرارية هذه اليوميّات برعاية المحتوى الذي أصنعه، طالع تفاصيل الرعاية في هذا الملف؛ أو تصفّح هذا الرابط.

واعد كوفيد-19 يمهد الطريق لإطلاق منصة إلكترونية للصحافة العلمية في مصر [الفنار للإعلام] رابط مباشر منصة بلاينت اكس الرقمية – ومن المقال نقتبس:

في أيار/مايو الماضي، وبالتزامن مع بدء جائحة كورونا وانتشار معلومات كثيرة مغلوطة حول الفيروس وطرق العلاج، شعرت علا [الغزاوي] بأهمية إيصال المعلومات العلمية بدقة للناس وقررت إطلاق منصة رقمية خاصة بمساعدة المهتمين بالصحافة العلمية، والكتابة، والتواصل، لتطوير مهاراتهم ومشاركة خبراتهم في تلك المجالات.


يونس يسأل: ما الإرث الذي تريد تركه لأطفالك؟


أعجبك ما أصنعُه من محتوى؟ تواصل معي الآن: اضغط الزرّ الأخضر.


حقوق الصورة البارزة: Photo by Laura Chouette on Unsplash

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s