الجابري الذي “كسر” خاطر التراث العربي

عساكم بخير وعافية،

مهتم بالاطلاع عليه كتاب ينزع هالة القداسة عن فكر إدوارد سعيد سلط المشاركون فيه الضوء على أسلوب الهيمنة المعرفية الذي ينتهجه العقل الغربي ضد ثقافات المستعمرات السابقة.


سياسات لغويّة مخاطبة الجزائري باللّغة الفرنسية والعامية من عمل الحركي الجدد بقلم: معمر حبار وأؤيد خلاصته التي تقول:

لسنا ضدّ اللّغة الفرنسية ولا ضدّ العامية، لكن ضدّ التبرير لاستعمالها دون الحاجة إليها ودون داع إلى ذلك. ومن مظاهر القوّة والحضارة والتقدّم أن تخاطب مجتمعك بلغته وليس عبر ترجمان.

معمر حبار

مبادرة طيبة مركز عماد قطري يعلن التنازل عن حقوق الملكية الفكرية لمنشوراته


من واقع الويب العربي تطبيقات البث الحي.. الكثير من المال مقابل القليل من الإثارة، ومنه نقرأ:

خطورة تلك النوعية من التطبيقات يعود إلى أنها تستقطب فتيات ما زلن في سن أو مستوى نضج عاطفي لا يسمح لهن بنشر محتوى لائق.

فما قصة تطبيقات البث الحي؟ هذا ما أريد أن أتحدث معكم عنه، من خلال تجربتي الشخصية.

أميرة حسن الدسوقي

مقال ممتاز مُثقِف تحديات التاريخ والمؤرخ في الزمن الرقمي – خالد حاجي ومنه نقرأ:

ذلك أن الكاتب، بأوسع معاني هذه الصفة وأعمقها، هو، كما يذهب الشاعر الفرنسي آرثر رامبو إلى القول، من يُكثّف شعورك بالوجود. وهذا، كذلك، هو المعنى المقرر للفظة “شاعر” في اللغة الألمانية (Dichter)، حيث إنها تنحدر من فعل (Dichten) الذي يفيد معنيين اثنين: معنى “شَعر”، أي قال شعرا، ومعنى “كثّف”. فلا يخفى أن هناك كُتّابا نجد عندهم، على قصر العبارة، إشارات تومئ إلى بواطن يستعصي على المرء أن يخبر حقيقتها أو أن يعبر عنها ولو بقواميس اللغة مجتمعة.

خالد حاجي

حديث جميل عن الكتب أنا كتبي، يقول فيه الكاتب سمير الزبن

“تحول الجابري عبر سلسلة كتبه في “نقد العقل العربي” إلى نجم ثقافي، وهي ظاهرة لم تشهدها الثقافة العربية مع مفكرين آخرين”

سمير الزبن

وبعد حديثي هذا العام أي 2020م لشخصين أحدهما كهل من السعودية أحدثت فيه كتب الجابري تحولا فكريا عميقا، والأخرى شابة من سورية غيرت كتب الجابري نظرتها للعالم وللفكر العربي ككل أدركتُ أن الجابري قطعة أساسية هامة من أحجية (puzzle) الثقافة العربية الحالية.

شخصيًا نجوتُ مما أسميه أنشوطة الجابري لأني بدأت أقرأ له انطلاقًا من كوني متخمًا بالتراث (قرأت جملة من كتب ابن رشد في سن المراهقة على سبيل المثال) ولذلك لما بدأت أطالع فكر الجابري وجدت أن شيئا بل أشياء هناك ليست مضبوطة. كنت أظن أن هذا هو رأيي وحدي حتى طالعت كتب الطرابيشي في نقده. فوافقت الطرابيشي في معظم (وليس كل) نقده على الجابري. وعموما مجرد وجود مثل الجابري يمثل علامة صحة سليمة للثقافة العربية أيا كان موقفك تجاه فكره.

الآن لو سألتني: هل تنصحنا بقراءة الجابري؟ الجواب لا. وهذا قول صريح مع أن البعض ممن قرأه سيتألم من هذه الصراحة. لكن أنا شخصيا حريص على وقت الشباب العربي الحالي. لذلك لن أنصحه بشيء قد يضيع وقته. أما لماذا تُضيّع كتب الجابري الوقت فهو قيامها على شيئين خطيرين هما:

1) تجزئة التراث، ما سماه طرابيشي “تشطيرا”إذ يتجاهل الجابري كل نص أو شخصية لا تخدم غرضه. وهو لا يكتفي بذلك فحسب بل يختار من المتن الواحد ما يروقه فقط ويثبت حديثه ولا يأتي بما يعارضه من ذات النص ولنأخذ مثالا على هذا، خذ قراءة الجابري لأعمال إخوان الصفا، وخذ قراءة فراس السواح لنفس الأعمال ستخرج باستنتاج أن قراءة السواح لأعمال إخوان الصفا أنضج وأكثر إقناعا والأهم أنها قراءة غير إقصائية، ستلمس من كتابات السواح فورا أنه لا يحاول مثل الجابري إخفاء بعض النصوص وراء ظهره كي لا تكتشفها وتعارضه بها، وأنه ليس مثل الجابري المعتمد على كسل المتلقي بالاطمئنان أنه لن يجشم نفسه عناء قراءة المتون. فيقتطع منها كما شاء كيفما يشاء كي يثبت أطروحته في نقد العقل العربي.

2) التدليس في المصادر، وهذا ما سلط الطرابيشي عليه مجهر نقده وكان موفقا فيه. فبعد أن نقرأ نقد الطرابيشي للجابري ونتحقق منه بأنفسنا وهو ما يسهل فعله في عصر الإنترنت سنخلص إلى ما قلته ذات مرة في تويتر أنه لو عرضت كتب الجابري بصفتها مذكرة دكتوراه على لجنة تحترم نفسها لرفضت إجازتها لأن المصادر المستشهد بها لا سيما الأجنبية تعاني من “التحريف والتزييف وتوظيفها عكس منطوقها” كما عبر عن ذلك جورج طرابيشي. طالع أدناه:

نقد نقد العقل العربي – جورج طرابيشي ص 9.

وفي هذا السياق يقول الدكتور نجم عبدالكريم في مقال حديث له بعنوان ذكرى عابد الجابري! (يستحق المطالعة) نُشر بتاريخ 9 يونيو 2020:

وفي فرنسا تيسَّر لي أن ألتقي الدكتور جورج طرابيشي والأستاذ فيصل جلول، وهما كانا قد أظهرا الكثير من الثغرات الفادحة التي احتوى عليها مشروع الجابري… وطرابيشي تحديداً وضع يده على الكثير من الإخفاقات الأكاديمية الفادحة في مشروع الجابري.

نجم عبدالكريم

يتبقى الآن القرار لك باختيار المفكر الذي تغذّي به ذهنك.


رقم اليوم: في المتوسط، يربح فيسبوك من كل مستخدمٍ لشبكته نحو الدولارين شهريًا. مصدر.


جدير بالقراءة دور حاضنات الأعمال الجامعية في توجيه الطلبة الخريجين نحو ريادة الأعمال


حقوق الصورة البارزة: Photo by chuttersnap on Unsplash

6 آراء حول “الجابري الذي “كسر” خاطر التراث العربي

  1. مع أنني أريد قراءة مشروع الجابرة (بعين ناقدة بالتأكيد) إلا أنني وجدت بعض التقريرات في بعض النقاشات الفكرية ممن يستدون على كلامه وهو غاية في السطحية مثل: ١- “أن طبيعة الصحراء أثرت في العرب لتلك الدرجة” وفي هذا مبالغة فجة رغم أن أكثر مراكز الحضارة الإسلامية/العربية في الشام والعراق والأندلس والمغرب العربي وفارس ومصر ليست بتلك الصحراوية ٢- أن تقديس الحكام المطلق ونشوء الاستبداد السياسي في التاريخ الإسلامي بدأت من التراث الفارسي، والكل يعلم أن الاستبداد بدأ أمويًا والتراث الفارسي بدأ لاحقا.. ٣- الحديث على كلمة “عقل” وأنها تحد من إبداعية العقل العربي لأنها تدل على العقال وعقل الإبل!! وفي جانب آخر سمعت بعض الانتقادات عليه: منها أنه استند إلى تراث أحمد أمين الكبير ولم يشر له، وأنه يشير إلى المواضع الضعيفة التي استند بها إلى عبدالرحمن بدوي ويترك المواضع التي استفاد منها كثيرا..
    هذا التيار الذي يمثله الجابري وغيره من المدرسة الفرانكفونية (والذي لا أميل إليه وإن كان يمكن الاستفادة منه نوعا ما)، فشل في مواجهة الحاضر والنهوض به فانتقل للماضي لتبرير الفشل الحالي وهو لم يتشبّع بالقدر الكافي من التراث العربي الإسلامي الكبير حقا، فأتى بسطحية واختزال كبير.
    أما السرقة الأدبية والسقوط الأخلاقي فهذا شأن آخر..
    عموما، ولكن الاستفادة من كتابته ومدرسته مهم ويجب التعامل بجدية والاستفادة مما يمكن الاستفادة منه.. وكما قال البلاغي محمد أبو موسى، أن الخطأ طريق الصواب.

    Liked by 1 person

  2. مهتم بقراءة أعمال الجابري تبعًا لنصيحة بعض من قرأه ووجد فيه قدرةً تحليليةً جبارة. يعني حتى لو لم أستفد من الأفكار المطروحة سأستفيد من أدواته وهذا ما يهمني. لكن بما أنك ترى أنها تضييع للوقت فقد أؤخر قراءتها لأجلٍ ما.
    بالنسبة للملاحظة العبقرية حول كلمة شاعر بالألمانية، فالكلمة بالعربية تحمل شيئًا من ذلك المعنى فالشعر من “شعر” وتعني أدرك وأحس ومن نفس المادة توجد كلمة الشَّعْر” أي ما ينبت على جلد الإنسان وغيره من الحيوانات وصفته الكثافة، فالأشعر كثيف الشعر و”الشًّعَار” هو الأجمة أو الأرض كثيرة الشجر.

    Liked by 1 person

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s