هاروكي مُنبهِرًا: الروائية الشابة المفضلة لدى هاروكي موراكامي. مييكو كاواكامي

بقلم – هاروكي موراكامي. 

لا يمكنني أن أنسى أبدا ذلك الشعور الخالص من الدهشة القوية الذي أحسست به عندما قرأتُ لأول مرة نوفيلا مييكو كاواكامي “نهود وبيوض”. نادرًا ما أقرأ أي شيء يكتبه الروائيون الجدد لكن أحد أصدقائي أوصاني بهذا العمل وهكذا وجدتُ نفسي من الصفحة الأولى وبشكل لم أتوقعه منغمسًا في عالم هذه الرواية القصيرة. كان الأسلوب السلس مع تيار لهجة كانساي الممتزج به وتلك الكلمات الحادة والمختارة بعناية والتحولات المرنة في المنظور والقلم الواثق الثابت الذي حبّر تلك النصوص، كل ذلك كان رائعا جدا لدرجة جعلتني أحبس أنفاسي دهشةً. أعرف بالفعلِ أن المقالات الافتتاحية عادة ما تقول مثل هذه الكلمات لكن ما كتبته للتو ليس مجاملة فارغة أو مبالغة جوفاء. أقول بكل جدية إنها رواية قصيرة تحبس الأنفاس. وإذا كان هذا التعبيرُ قويا جدا إذن لا تتردد واستبدله بعبارة “لقد تأثرتُ بعمقٍ بهذه الرواية”.

لكن بعد رواية “نهود وبيوض” (والتي حصلت على اهتمام واسع وجِديّ وفازت بجائزة أكوتاجاوا التي تُمنح لأفضل الكتّاب الصاعدين وألمعهم) قررت الآنسة كاواكامي أن تتخلى عن هذا الأسلوب الرائع الفريد الذي كتبت به روايتها القصيرة. هكذا بدأتْ ببطء ولكن بثبات تكتب قصصا مختلفة تماما عن جميع الأعمال السابقة لتشق لنفسها طريقا خاصا بها. بدأت الآنسة كاواكامي في الأصل مسيرتها الأدبية كشاعرة لكن منذ كتابتها “نهود وبيوض” يبدو أنها قد حددت نفسها كروائية منخرطةً في استكشاف عميق لأغوار ذاتها. وغني عن القول أنه بالنسبة لها كان هذا الخيار صائبًا. لأن لدى معظم الروائيين نقطة تحول حاسمة حيث يتوجب عليهم فيها أن يقرروا أفضل طريقة يودعون بها أسلوب عملهم البكر (أو أعمالهم المبكرة).

ومثل الشجرة التي نراها تنمو أطول ممتدة نحو السماء ومثل النهر الذي نراه يجري متدفقا نحو البحر، تنمو مييكو كاواكامي وتتطور باستمرار. ربما سنراها يوما ما تعود إلى العالم البدائي القريب من الكمال الذي خلقته في روايتها “نهود وبيوض”؛ عن نفسي أنا متحمس لرؤية كيف -بمرور الزمن- ستبعثُ الحياة من جديد في ذلك العالم.

(ترجمة من الانجليزية: فيليب غابرييل)

(ترجمة للعربية: يونس بن عمارة)

ملاحظة:

المقتطف السابق مقتبس من العدد الجديد لمجلة فريمان Freeman وهو عدد خاص يقدم 29 كاتبا من أفضل الكتّاب الصاعدين من مختلف أنحاء العالم. ويتوفر هذا العدد في السويد عند Polaris وفي الولايات المتحدة عند Grove/Atlantic بينما ستنشر دار Atlantic Books هذا العدد هذه الجمعة في المملكة المتحدة.

تمت الترجمة من هذا المصدر.

2 thoughts on “هاروكي مُنبهِرًا: الروائية الشابة المفضلة لدى هاروكي موراكامي. مييكو كاواكامي

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s