الفتاة التي أرادت الزواج بالمسعودي

بحمد الله راجعتُ هذه القصة وصححتها إملائيًا ولغويًا. بتاريخ: 27 أكتوبر 2019م.

الفتاةُ التي أرادت الزواج بالمسعودي

قصة خيالية قصيرة

بدأ الأمر كله فعلًا مع المسعودي، كان صديق زوجي قد أوصله إلى منزلنا بسيارته ومن ثَم فإنه نَصَحَ زوجي -الذي لم يكن يقرأ أبدًا أو لنقل لم يفتح كتابًا قط- بهذا الكتاب، كان كبيرًا جدًا ثلاثة أجزاء في مجلد واحد وطبعته جيدة ..ثقيلٌ وثريّ لم أعرف هذا إلا لاحقًا إذ كانت تبدو لي الكتب أشياء ثقيلة ومملة غالب الوقت، ورغم أنه كان تصرفًا غريبًا أن يصدر عنه فعلًا: حمل زوجي الكتاب كمجاملة اجتماعية واُنظروا إليّ أنا أيضًا، لم أكن أكتب ولا أحسب .. ولا أعرف شيئًا يمكن أن يدخل في كلامي كتعبير “مجاملة اجتماعية”!، وها أنا الآن أبدو كأنني ناقد أو باحث في علوم الاجتماع، وأصلًا كلمة ناقد أو باحث لم أكن أعرفها حقّ المعرفة، عرفتُ كل هذا لما بدأت رحلتي مع المسعودي وأنهيته، ومن ثَم فإني اِنطلقتُ في العالم الأدبي والتاريخي بقوّة وبحثت عن كل شي ذكره المسعودي هناك.

عندما دخل زوجي البيت ووضع الكتاب في المنزل، جازفتُ بفتحه وطالعت قليلًا، ويا لدهشتي! كان الكتاب ملعونًا وساحرًا وجيدًا جدًا من كل النواحي: كانت هناك الوحوش، والمسوخ، والمثليون الجنسيون، نصائح طبية، تنانين، هزار أفسانه التي شك المؤرخون أنها أنموذج بدئي لألف ليلة وليلة، وعرفتُ كل هذا لاحقًا لأن هذا الكتاب جعلني أطالع الكتب الأخرى وأبحث عن هزار أفسانه وما هو بالضبط، ومن ثَم فإن قدرتي الكتابية في وقت لاحق ازدادت…إلخ إلخ من الكثير من الهراء الذي لا أريدكم أن تشتتوا ذهنكم به.

 كنتُ حديثة عهدٍ بزواج مع إنسان يكبرني عشر سنوات، إنسان اعتيادي في كل شيء وأنا أيضًا كنت اعتيادية، لكنك لا تعرف الاعتيادي إلا لما تتعرف على كتاب المسعودي وعفوكم لأن ذكره سيتردد كثيرًا ليس زوجي بل المسعودي.

كنتُ فتاة عادية أيضًا، وفاشلة دراسيًا وغير نافعة في شيء عدا أمور المنزل وهو الحد الأدنى كي تتزوج في هذا المجتمع، أما الآن فأعتقد أنه لم يعد الحد الأدنى .. وأكرر أنت لا تعرف مجتمعك إلا إن فهمت أن هناك مجتمعات أخرى وأكوانًا أخرى فيها المسعودي بعمامته الجميلة ووجهه الباسم وهو يحكي لك قصصًا ممتازة جدًا عن هزار أفسانه.

أنهيتُ على مدار شهر كامل الكتاب، وسبب لي دوخة فعلية. اكتشفتُ وقتها أني حامل ..وجالت في بالي فكرة سخيفة مرارًا وتكرارًا أني حامل من المسعودي وليس من زوجي .. كانت حالتي الطبية غير مألوفة في الحمل ..مصطلحات طبية لم أفهم منها إلا أنه يجب عليّ أن أبقى في المستشفى لمدة أسبوع لمتابعة حالتي المستعصية وكان هذا صاعقًا بالنسبة لي، وذلك لسبب واحد: أني سأبتعد عن الكتاب الجيد مروج الذهب!

بعد مدة، فكرت وفكرت، التفتُ لجانبي ووجدت أمًا تقرأ كتابًا عنوانه «الأم والطفل: كيفية العناية بالمواليد الجدد»، وهكذا ولكي لا أتسبب بالرعب للآخرين أو بثّ الإحساس بغرابتي .. طلبتُ من ابن اختي الذي يفهم الكومبيوترات كثيرًا وأمور الإنترنت أن يسدي لي خدمة فحواها أن يطبع كتاب المسعودي كله وأن يبدل اسم الغلاف فقط ويطبع غلافًا آخر بعنوان «العناية بالأطفال الحديثي الولادة»!

وهكذا لو دخلتم مستشفى الأمومة بمدينة س .. وهذا تعلمته من الكُتّاب لاحقًا، عندما هجرت المسعودي مدةً لا بأس بها كي أسيح في بلاد الأدب الشاسعة، وهناك تعرفت على كافكا وعلى كوبو آبي، وهاروكي موراكامي الذين أثبتوا لي شيئًا واحدًا:

«لا أحد أديبًا لعينًا يعلو على المسعودي»

أعرف تمامًا أن الجملة خاطئة نحويًا لكني أحبها هكذا وليمُت سيبويه كما مات فعلًا بحسرته ..

حياتي تبدّلت فعلًا ..ومما تغير طبعًا الكثير من الأفكار .. كنت أنتهي من الشغل المنزلي لأهرع بشوق للإبحار في عالم الكتب .. لو كنت زوجًا رجلًا لانتابني الفضول لأرى ما الذي تطالعه زوجتي، لكن في مجتمع أميّ وجاهل لن يحدث هذا، «أن تقرأ يعني أن تهجر معسكر القتلة».. كافكا قال «أن تكتب يعني…»، لكن القراءة أيضًا لها نفس الميزة، فهمتُ الكثير من الأمور أن الموت ليس موتًا واحدًا والقتل ليس قتلًا واحدًا وأن القتل له أدوات كثيرة والموت له أشكال متعددة وأنه يمكن أن يجيئ الموت وستكون له عيناك .. وأنا متسلحة بالشعر ومتلحفة بالحب ومدججة بكتاب مروج الذهب للمسعودي ..

في بداية مطالعتي للمسعودي، اِتضحت لي الكثير من الأمور، إذ أن المسعودي له تركيبة معينة وأسلوب خاص، وبعد مدة من المطالعة سترى أنه يحيل دومًا إلى كتاب آخر كبير فيه خمسة عشر جزءًا. وكان لهذا الخبر وهذه الإحالة التي تكررت بشكل مُغرٍ ومغيظ ومشوّق بلا حدود.. أثرًا سحريًا .. ففعلتُ كل ما في مُكْنتي كي أحصل على كتابه الذي يحيل إليه وعنوانه «أخبار الزمان» الذي يحتوي كل شيء سحريٍ بورخيسيٍ ألف ليليّ وليليٍ، ويتضمن شيئًا سماويًا قديمًا مسعوديًا مضمخمًا بمروج الذهب ومعادن الجوهر.

وجدت لاحقًا أن أناسًا طيبين لهم زوجاتهم وأولادهم وهم أكاديميون قد جابوا بقاع الأرض وعثروا على نسخة بدائية أولية لا تتجاوز الثلاثمئة صفحة مما يُدّعى أنه «أخبار الزمان» لكن محقق الكتاب قال في المقدمة أنه لم يكن الكتاب المنشود وأن الكتاب المنشود للمسعودي فُقد ورجع فعلًا لمكتبة بورخيس الوهمية التي يوجد فيها كل كتاب في العالم ..

قرأت النسخة المزعومة لأخبار الزمان حرفًا حرفًا، وعاودت قرائتها خمس عشرة مرة، حفظتُ تعابير المسعودي كاملة وأصبح يجري في عروقي وأعتقد أنه في وقت ما لاحظتُ أنه حتى كتاباتي ومراسلاتي تكونت على أساس الأسلوب المسعودي، بل وأصبح بإمكاني تمامًا أن أكتب رسالة جامعية شديدة الإحكام في التعابير المستعملة في مروج الذهب. وعلى ذكر الرسائل الجامعية نزّلت من النت في جهازي اللوحي كل مادة وكل مذكرة كُتبت حول المسعودي وكتبه، ومن هناك اِكتسبت خبرة كبيرة به وبأدبياته ..

بعد الوضع اِرتحتُ قليلًا ثم أُصبت باكتئاب ما بعد الولادة، ليزداد الوضع سوءًا بخبرٍ فاجعٍ مفاده أنني لن أحمل مرة أخرى، وهذا ما جعل زوجي يفكر أن يتزوج عليّ بأسرع ما يمكن، لم يفاجئني ذلك أبدًا، ففي الحياة هناك المسعودي وهناك حيوات كاملة مروية في كتابه وما قصتي التي تبدو حزينة إلا حلقة في فلاة بالمقارنة معها.

بعد هذا الحادث، وبعد أن رأيت النسخة المزعومة لأخبار الزمان ويئست تقريبًا من إيجاد هذا الكتاب فعلًا .. آليتُ على نفسي أن أكتب لكل مكتبات العالم …مررتُ على مكتبة واِشتريت 132 مظروفًا وكتبت رسائل بثلاث لغات: الفرنسية والعربية والانجليزية، وكتبت لكل المكتبات التي وجدتها في مقدمة المحقق لكتاب أخبار الزمان بما فيها عناوين المحققين وأرسلت كذلك رسالة مفعمة بالشوق لمعرفة أخبار جديدة عن أي مخطوطات للمسعودي وليس لكل كتبه لأن مروج الذهب لا يعتبره الأغبياء أشهر أعماله بل يعتبرون صاحب هذه الرتبة كتابه الإشراف وهو كتاب لا يعكس روح المسعودي تمامًا ..

المهم أرسلت كل ذلك، وانتظرت ومن ثم أتممت سياحتي الأدبية، ولنقتبس الآن معلومات مهمة عن الكتاب المفقود والتي تقول:

“أخبار الزمان، أجّل مؤلفات المسعودي وأضخمها، وأولها تأليفًا. لا يزال في عداد الكتب المفقودة، ذهب بعض الباحثين إلى أنه يقع في ثلاثين مجلدة. وأما المطبوع بهذا الاسم فكتاب صغير، يشتمل على مختارات من الكتاب، لا يُعرف جامعها. وعنوانه الكامل كما يذكره المسعودي في كتبه (أخبار الزمان ومن أباده الحدثان من الأمم الماضية والأجيال الخالية والممالك الداثرة) وصل بمجمل مواضيعه وأبحاثه التاريخية إلى عام (332هـ). وقد افتتح كتابه (مروج الذهب) بالتعريف بكتابه أخبار الزمان، وأحال فيه إليه (132) مرة، يمكن الاستعانة بها في التعرف على مواضيع (أخبار الزمان) ويستفاد منها أن (أخبار الزمان) مبني على ثلاثين فنًا، وأن الفن الأول منها في أخبار السودان وأجناسهم وأنواعهم ومساكنهم ومواضعها، وأن الفن الثاني في البحار والأنهار والبحيرات الصغار..إلخ وذكر في فاتحة (مروج الذهب) أنه اختصر (أخبار الزمان) في كتاب سماه الأوسط، ثم اختصر الأوسط في (مروج الذهب). إلا أنه يذكر في كتابه (التنبيه والإشراف) أن (مروج الذهب) في نسخته التي وضعها سنة (332هـ) وهي التي اختصر فيها (الأوسط) لا تكاد تذكر أمام النسخة التي وضعها سنة (345) والتي جاءت أضعاف نسخة (332هـ). ويحسن بنا هنا أن نسوق نماذج من حديث المسعودي عن الكتاب، كقوله في (مروج الذهب): وقد أشبعنا القول في الموسيقى وأصحاب الملاهي والإيقاع وأصناف الرقص والطرب والنغم ونسب النغم وما استعملته كل أمة من الأمم…في كتابنا (أخبار الزمان). وقوله فيه: وقد أتينا على جميع تسمية أهل الأعصار من حملة الآثار … وغيرهم من أهل الآراء والنحل والمذاهب والجدل، إلى سنة اثنتين وثلاثين وثلاثمائة، في كتابنا (أخبار الزمان) وقوله: وقد أتينا على أخبار الخدم من السودان والصقالبة والروم والصين، وذلك أن أهل الصين يَخْصُون كثيراً من أولادهم كفعل الروم بأولادهم، وما اجتمع عليه الخصيان..

وننوه هنا إلى قصة المستشرق الذي بعثته حكومته في مهمة رسمية للحصول على كتاب (أخبار الزمان) من مدينة شنقيط، فضن أهل شنقيط بالكتاب، وبذل هذا المستشرق كل ما بوسعه للظفر بنسخة منه، وعلم أهل شنقيط أنه استأجر رجلاً لينسخ له الكتاب فقتلوه. هذا ملخص ما ذكره عبد الله الصاوي في مقدمته لتحقيق ما وصلنا من (أخبار الزمان) من غير أن يسمي هذا المستشرق، ولا حكومته ولا تاريخ هذه الحادثة؟!” اهـ الاقتباس.

إنني أكبر وأزداد مطالعة وقراءة وعلمًا.. وأكره زوجي، وتحت وسادتي نسخة مروج الذهب للمسعودي التي لن تعود أبدًا لصديقه مهما حدث، ويمكن القول بلا ريب أني سعيدة!

5 آراء حول “الفتاة التي أرادت الزواج بالمسعودي

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s