7 نقاط حاسمة يتفوّق فيها الذكاء البشري على الذكاء الاصطناعي

مساء السعادة،

اقترح عليّ الأستاذ خالد الصادق هذا الموضوع فشَكَر الله له:

تغريدة خالد الصادق

لننقل اقتراحه نصًا هنا ونجيب عليه بعون ذي الحَوْل والطَوْل شديد المِحال:

قوة تعلم الذكاء الصناعي و تطوره مقابل قوة تعلم البشرية وتطورها

يشيع بين الجزائريين مثل نصّه: “ما تعلى العين على الحاجب” يعني أن الحاجب دومًا فوق العين. فهل هذا هو الحال مع الذكاء الاصطناعي أنه -وبما أن البشر هم من ابتكروه- فلن يتفوق عليهم أبدًا؟

إن كنت تتابع أخبار الذكاء الاصطناعي فلا ريب أنك رأيت الجدل الذي أحدثه موظف غوغل بليك ليموين (الذي أُقيل لأنه أخرج معلومات داخلية للشركة) حينما قال أن الشركة تملك ذكاءً واعيًا اسمه لَمدا (LaMDA).

أثارت هذه الحادثة -وغيرها- الكثير من الجدل على الإنترنت بشأن قدرات الذكاء الاصطناعي وأخلاقياته وقدرات البشر والعلاقة بينهما؛ لا سيما تويتر وجعلت (كي لا نقول أسالت حبرًا كثيرًا) الكثير من لوحات المفاتيح تطقطق، منها هذا المقال الماتع: ما يظهره لنا ذكاء LaMDA الاصطناعي عن أحكامنا المفاجئة (المتسرعة) بشأن ما هو الوعي؟

وإليك الآن ملاحظاتي بصفة نقاط على موضوع الذكاء الاصطناعي مقابل الذكاء البشري.

أرقام حريّ أن تعرفهما بشأن الذكاء الاصطناعي والبشريّ

  • الراجح أن قوة معالجة الدماغ البشري تقف عند حوالي 100 تيرافلوبس (teraflops) أي نحو 100 تريليون عملية حسابية في الثانية. مصدر: مجلة وايرد.
  • هاتف آبل آيفون 13 يستطيع إجراء 15.8 تريليون عملية حسابية في الثانية. المصدر: موقع فينتشر بِيْت
  • عدد الخلايا العصبية في دماغ الإنسان حوالي 86 مليار خلية عصبية. المصدر: موقع نيتشر
  • آيفون 13 من آبل به 15 مليار ترانزستور*. المصدر: موقع فينتشر بِيْت

الذكاء الاصطناعي مقابل البشر

البشرالذكاء الاصطناعي
القوة الحاسوبية لا تعني الذكاء ولا تعني القدرة على تحقيق ما نريده.
لذا لا عجب أن الإنسان بذكائه ودهائه نزل على سطح القمر بقوة حاسوبية ضئيلة جدًا لدى كل مالك هاتف آيفون أو أندرويد الآن ما هو أقوى منها بمراحل
معلومة: الحاسوب الذي شغّل بعثة أبولو 11 التي أنزلت البشر على القمر أقلّ قوة حاسوبية بـ1300 مرّة من آيفون 5.
القوة الحاسوبية متوفّرة الآن مع ذلك لم تحلّ كثيرًا من المشاكل التي يعاني منها البشر بل وفاقمت بعضها مثل الذكاء الاصطناعي الذي يحلل الوجوه وقضايا المحاكم وما شابه فقد رُصد انحيازه عدة مرات ولا جدواه وعنصريته وبوتيرة متكررة في كثير من الأبحاث العلمية
كل خليّة عصيبة عالم بحدّ ذاتها وأعقد بذاتها ولوحدها من أي آيفون أو حاسوب مصنوع الآن. وهذه الخلايا عددها بالمليارات في الدماغ البشريأسٌّ كل الذكاء الاصطناعي الآن ينبني على الترانزستور وهو كيان ماديّ غير معقّد. مهما بلغ عددها وفاق المليارات
لذا انتبه جيدًا إلى أن:
الترانزستور خلية عصبية
بل الأقرب أن كل خلية عصبية تشبه الهاتف الذي به مليارات الترانزستور؛ وحتى هذه المقارنة مُجحفة بحقّ الخلية العصبية فعُضيّة واحدة داخل تلك الخلية أعقد من الهاتف الذكي
عندما يُوصم إنسان بأنه روبوت أو شبيه به فهذا يجعله أقلّ درجةً مما كان عليه في حين كلما اقتربت الروبوتات من الإنسان وما يستطيع فعله مدحناها؛ فبان الآن من هو الأفضل أي من هو الفاضل وهو الإنسان ومن هو المفضول وهو الروبوتات بذكائها الاصطناعيعندما تتطور النماذج التي يقوم عليها الذكاء الاصطناعي تدعى شبكات عصبية تشبيهًا بأعصاب الكائنات البيولوجية لكن العكس غير صحيح وهذا مجرّب فالشبكات العصبية المستلهمة من الكائنات الحية عظيمة القوة.
البشر إجمالًا تحكمه الأخلاق ومن شذّ وكان لا خلاق له عُدّ صنفًا أقلّ إنسانية من غيرهالروبوتات غالبًا تعكس أخلاق الشركات التي تصنعها ولا يخفى على أحد أن الشركات الرأسمالية غالب الأحيان لا خلاق لها
البشر حتى الآن لا زالوا أقوى في اختراع واكتشاف النظريات والبراهين الرياضية من الحواسيب.
بخصوص التحدي بين الحواسيب وعلماء الرياضيات طالع: علماء الرياضيات في مواجهة الآلات – نشرة مايكل هاريس البريدية وهو ينشر كثيرًا عن التقاطع ما بين الذكاء البشري والاصطناعي لا سيما في مجال الرياضيات
لا ذكاء لدى الذكاء الاصطناعي في ابتكار نظريات رياضية جديدة. مكمن قوته هنا أنه يستطيع الحساب أسرع من البشر لكن لا ينتج بذاته نظريات ذات قيمة أو براهين حقيقية مؤثرة فعليًا
إنشاء إنسانٍ عملية ليست صعبة ولا معقدة ومحفوفة باللذة تدريب نموذج ذكاء اصطناعي وصيانة الشبكات العصبية ونماذج تعلّم الآلة وما إليه يكلّف أموالًا باهظة
معلومة: المبلغ الأدنى لتطوير نموذج واحد لتعلّم للآلة وصيانته يقدّر بنحو 60 ألف دولار في السنوات الخمس الأولى من مشروع تطوير النموذج وصيانته.
كل إنسان يخرج من بطن أمّه لا يعلم شيئًا ومع ذلك وفي ظرف 40 سنة أو أقل من ولادته:
* يبتكر و
* ينشئ نظريات جديدة
* يخترع
* يجد حلولًا فعالة لمشاكل مستعصية
وذلك من بيانات وعمليات تعلّم جمعها فقط في 40 سنة أو أقل.
قد تُدرِّب ذكاء اصطناعيًا على بيانات متراكمة لمئات السنوات مع ذلك لا يخرج لك بنتائج ذات قيمة دون عين بشرية تدرسها وتحلل الأنماط
جدول المقارنة بين البشر والذكاء الاصطناعي

*وفق موقع قاموس المصطلحات التقنية فإن الترانزستور:

عنصر تركيبي شبه مُوصّل يمكن التحكم به، ويُعد أحد أهم العناصر شبه المُوصّلة بالمجموعة الإلكترونية، حيث يُصنع من نفس المكوّنات مثل الدايود.
يتكوّن الترانزستور من ثلاثة نطاقات شبة مُوصّلة متتالية: القاذف E (مُرسل الإلكترونات)، والمُجّمع C (مُجمّع حوامل الشحنات)، والقاعدة B (للتحكم في سريان الإلكترونات). يمكن للترانزستور أن يُقوي التيار الكهربائي، كما يمكنه توصيل هذا التيار أو قطعه. وفي الغالب يقوم الترانزستور في السيارات بوظيفة التوصيل.

الخلاصة

لكي يسهل أن تفهم الجدول أعلاه إليكه في نقاط واضحة بلسان عربي مبين، مكمن تفوق البشر على الآلات بالذكاء الاصطناعي ما يلي:

  1. حتى مع معدّات يسيرة يمكن للإنسان تحقيقُ إنجازات ضخمة والدليل على ذلك البنى التحتية العظيمة التي شيّدها الإنسان قبل عصر الحاسوب أصلًا
  2. أساس كل ذكاء اصطناعي هو الترانزستور وهو كيان مادي غير معقد في حين أن الخلية العصبية الواحدة عالَم قائم بذاته وعضيّة منها فقط تفوق تعقيد أحدث جهاز إلكتروني وأكثرها تطورًا
  3. الروبوتات عندما تتطور تنحو نحو التشبه بالبشر وعناصرهم (شبكات عصبية، فهم للصورة الإجمالية للوضع..) والعكس غير صحيح والمتبوع -وهو الإنسان هنا- قطعًا أفضل من التابع -وهو الروبوت هنا-
  4. لا زال البشر متفوقين على الآلات بالذكاء الاصطناعي في علم الرياضيات
  5. تكلفة إنشاء البشر منخفضة جدًا مقارنة بالآلات وتكلفة تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي مرتفعة جدًا وقتنا الحالي
  6. الإنسان ومع أنه يتدرّب في الحياة ويتعلّم لسنوات قليلة يتفوق على ذكاء اصطناعي يُدرّب على بيانات تُراكم لمئات السنوات

انتهى المقال بحمد الله، إن أعجبك شاركه ولك أجر؛ أو شاركه واشترك في رديف ولك أجران.


أعجبك ما أصنعه من محتوى؟ تواصل معي الآن عبر واتساب. اضغط على الزرّ الأخضر


يونس يسأل: برأيك هل سيتفوق الذكاء الاصطناعي يومًا على الإنسان في معظم النواحي؟


حقوق الصورة البارزة: Photo by Michael Dziedzic on Unsplash

رأي واحد حول “7 نقاط حاسمة يتفوّق فيها الذكاء البشري على الذكاء الاصطناعي

  1. المزعزع أن الذكاء الاصطناعي تفوق ودخل بقوة في العديد من الأمور التي لم يكن يتصور إلا أنها حكر على الإنسان. مثل الفن في Dalle-2 وتوليد النصوص الفنية وحتى اقتراح الحلول البرمجية Copilot..

    في رأيي أننا عندما نتحدث عن الإنسان أنه يخترع ويبتكر وإلخ.. هل هذا الإنسان العادي أم العبقري.. وهل أكثر الناس هم عباقرة؟ غير صحيح. بينما الذكاء الاصطناعي فنحن نختار أقوى الذكاء الاصطناعي بشكل تراكمي فهو يزداد قوة دوما ولا نختار متوسط للذكاء الاصطناعي..

    في رأيي الإنسان يتميز بالقدرة الموضوعية، وهي تناول الأمور من مختف زوايا النظر، بل وتقمّص نظرة الأعداء أحيانا، وأنه أخلاقي، وأن لديه الصورة الكاملة ، يمعنى أنه قد ينتقد أو يطور في الإطار العام للذكاء الاصطناعي نفسه ولن يستطيع ذلك هذا الذكاء الاصطناعي..

    إعجاب

اترك تعليقًا على واثق الشويطر (Watheq Alshowaiter) إلغاء الرد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s