فنّ الانتقاء: ما الانتقاء؟، ومن هو المُنتقي؟، وما هي طرائق الانتقاء؟

مساء الخير،


تقول پاتريشيا مو في أحد أعداد نشرتها Rabbit Holes Newsletter [اشتركتُ مؤخرًا في النسخة المدفوعة منها لمدة عام]

أنها تعرفت مؤخرًا على كتاب طرائق الانتقاء لهانس أوبريست، والذي تطالعه حاليًا. وتقول أنها تفضّل تعريف أوبريست للانتقاء (أفضل من تعريفات غيره):

يكمن في جوهر فعل الانتقاء “التشابه”، وهو في أساسه وبأبسط عبارة ربط ما بين الثقافات، وتقريب عناصرها ما بين بعضها البعض، إن مهمة الانتقاء هي خلق نقاط التقاء، بما يسمح لمختلف العناصر أن تتماسّ.

وقد أعجبني جدولين من الكتاب أعلاه عن الانتقاء وتعريفه ومناهجه فترجمتها لكم.

جدول 1: آراء مختلف المؤلفين بشأن مفهوم المُنتقي

المؤلف والعام تعريف مفهوم المُنتقي (curator)
Lubytė (2006)
المنتقي هو الوسيط الذي يُمكّن السياقات الفنية من الظهور بارزة للعيان (فومينا، 2008: 102).
Kreivytė (2006)بادئ ذي بدء، المُنتقي هو مولِّد الأفكار الذي له رؤية خاصة ومن خلال عمله مع الفنانين، يطوّر المنتقي أفكاره الخاصة به هو ويحاول أن يُنفّذ رؤيته (فومينا، 2008: 103).
d’Harnoncourt
(2006)
المُنتقي هو الإنسان الذي يخلق صلة معينة ما بين الفن والجمهور (أوبريست، 2011:220).
Szeeman (1995)المُنتقي مدير، وهاوٍ، ومؤلف المقدمات (للأغراض والأشياء والكتب والناس)، وأمين مكتبة، ومُسيّر ومحاسب، ومُنشّط (لقاءات ومجتمعات وفرق)، وقيّم، وممول، ودبلوماسي (ليفي شتراوس، 2006). وهو -أي المُنتقي- أيضًا صانع معارض (فاوول، 2007:16). “تارةً يكون (المنتقي) هو الخادم، ويكون المساعد تارةً أخرى، وأحيانًا يمنح (المُنتقي) الفنانين أفكارًا عن كيفية تقديم أعمالهم؛ وضمن المجموعات يظهر أنه المُنسِّق، وفي العروض المتمحور حول موضوع معين (العروض الموضوعاتية)، يظهر أنه المبتكر” (أوبريست، 2011:127).
Zovienė (2012)
من ناحية، المُنتقي يشبه صانع المحتوى هو كذلك، شرط أن ينشئ المنتقي مشروعًا مفاهيميًا؛ من ناحية أخرى، يستطيع المُنتقي لعب دور مدير أعمال أحد الفنانين (Zovienė, 2012:49)
Klimašauskas
(2013)
إن المُنتقي هو ذاك الذي يعتني وهو ذاك المُهتّم (بالفنانين وأعمالهم). في الغالب، يتمحور اهتمام المُنتقي حول تنظيم اللقاءات ما بين المتفرج والعمل الفنيّ. (Šetikaitė، 2013).
Obrist (2014)“المُنتقي البارع يشبه الطاهي البارع” (Jeffries and Groves, 2014).
المصدر: كتاب طرائق الانتقاء تأليف هانس أوبريست (Ways of Curating by Hans Obrist)

جدول 2: مناهج الانتقاء

نموذج الانتقاءتعريفه
الإنعكاس الذاتي متأرجحًا في العمل ما بين النظرية والتطبيق، يُطلق المُنتقي المشاريع ويدعمها، وينشرها ويُقيّيمها في الآن نفسه (فاول، 2007:16).
التقاط عينات


يأخذ المُنتقي ‘عينات’ من الأعمال والتصرفات والأفكار والأشياء (فاول، 2007:1617).
النهج التقليديليست المعارض إلا متاحف مؤقتة. لا يؤدي المُنتقي (قيّم المعرض أو المتحف) إلا مهمة تعليق الأعمال الفنية والإشراف على السير الحسن للمعرض (أو المتحف) (فاول، 2007:14 – 15).
الانتقاء اللامركزي المجتمع هو من يقرر ما يُعرض (من أعمال فنية). الجمهور له يد في تطوير المعرض (Konecki, 2014)
الانتقاء المرئيلا يقتصر عمل المنتقي على التعامل مع أعمال فنية حقيقية على أرض الواقع أو في المعارض الفنية فحسب، بل يعمل أيضًا على الإنترنت. إذ ينتقي المنتقي كذلك الأعمال الرقمية المنشورة على الإنترنت. (Paul, 2006).
الفنان-المُنتقيدور الفنان ودور المُنتقي ممتزجان. الفنان هو المُنتقي (Birchall and Mabaso, 2013).
منصة تعاون للانتقاءالانتقاء المشترك يحدث. يخلق المعرض (الفني) ظروفًا معينة تتيح تلاقح أفكار العديد من الناس (وهو ما نسميه هنا الانتقاء المشترك). والانتقاء المشترك يشبه الإنتاج المشترك، عدا أن الأول ينتمي لحقل الانتقاء (Birchall and Mabaso, 2013).
المصدر: كتاب طرائق الانتقاء تأليف هانس أوبريست (Ways of Curating by Hans Obrist)

ادعم استمرارية هذه اليوميّات برعاية المحتوى الذي أصنعه، طالع تفاصيل الرعاية في هذا الملف؛ أو تصفّح هذا الرابط.

أعجبك ما أصنعُه من محتوى؟ تواصل معي الآن: اضغط الزرّ الأخضر.


يونس يسأل: كيف تنتقي وما الانتقاء بنظرك؟


حقوق الصورة البارزة: Photo by Gigi on Unsplash

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s