تحت وطأة الكورونا: إسبانيا تتجه لتوفير دخل أساسي شامل لكل مواطنيها بصفة دائمة

اقتباس اليوم: (غرده وادعم المدونة)

حتى أكثر المجموعات عشوائية، المؤلَّفة من أعداد صحيحة كثيرة وغير محدودة، لا بد أن تخفي شكلًا من أشكال التركيب المنتظم. فورشتنبِرج – حائز على جائزة أبِل لعام 2020، إحدى أسمى الجوائز في مجال الرياضيات.

مصدر

خبر اليوم:

  • تعتزم إسبانيا توفير دخل شامل لمواطنيها لمساعدتهم على الصمود في وجه الآثار الاقتصادية التي تسبب فيها الوباء.
  • لم تعلن الحكومة الإسبانية حتى الآن عن موعد محدد لإطلاق الدخل الأساسي الشامل على مستوى البلاد.
  • مع ذلك تأمل الحكومة أن تكون هذه المبادرة دائمة وليست مؤقتة.
  • إن حدث وأطلقت إسبانيا هذه المبادرة ستكون أول دولة في أوروبا تقرّ قانونًا بشأن الدخل الأساسي الشامل.

رابط الخبر.

تتسائل ما هو الدخل الأساسي الشامل؟ طالع:
الدخل الأساسي الشامل: دليل المبتدئين [إنفوجرافيك] – مرصد المستقبل

ارعَ واحدة من هذه اليوميات بشراء نسخة أو أكثر من روايتي إيفيانا بسكال. أو اِدعمني بطرق أخرى من هنا.

عندك آيفون؟ تشعر بالملل؟ بحاجة للتسلية؟ جرب هذا التطبيق Impressions ماذا يفعل التطبيق؟ اكتشف بنفسك!

في مدونة سلة رمان نطالع: مشاعر بلا إفراط (مع صور جميلة). طالع أيضًا من نفس المدونة: أكثر شخص أحبه في العالم

في مجلة الكلمة نطالع:

ومن نفس المجلة ونقتبس بمناسبة اقتراب شهر رمضان الكريم:

خلال شهر رمضان، شهر صيام المسلمين، تكتظ شوارع دمشق بالناس بدءاً من ساعات الظهيرة. إذ أن الناس وبعد تناولهم الطعام في الليل، يحاولون النوم أثناء النهار لأطول فترة ممكنة، لعل النوم يسكت طلبات المعدة، فهم لا يرغبون في الالتزام بتعاليم القرآن. في فترة ما بعد الظهر، يستيقظ الجميع ويتوجهون نحو الشوارع بهدف التسلية وقتل الوقت. جميع المقاهي فارغة. لقد اختل المسار الصحيح للحياة. يكون المسلمون خلال ذلك الوقت غاضبين بشكل خاص، تشغلهم عظات الدعاة المتعصبين وأحاسيس الجوع، ينظرون نحو المسيحيين خلال شهر رمضان بغضب، يثيرون المشاكل معهم وقد تكون دموية أحياناً، وهي في هذا الوقت من السنة أمور عادية.

أهل دمشق قبل 120 سنة

وعن الشعر نقرأ:

يقولون: وهل هذا زمن الشعر، بعد أن أصبح الإنسان يدافع عن جسده وحياته وطعامه، وبعد أن أصبحت القيمة فى رصيد البنك؟ فأقول: بل لعل هذا بالتحديد ما يجب أن يجعل الشعر ضرورة؛ لأنه يذكرنا بالقيمة والمعنى وبالإنسانية المهدورة، ولأنه يجسم الخطر والأزمة، ويصرخ لإيقاظ الغافلين، ويسترد القيمة للكلمة وللموقف والمعنى، ولأنه يبعث الإنسان المحطم والمحطم مبدعا جسورا، وقادرا على بعث الجمال من قلب القبح

عواء مصحح اللغة.. شاعر يتحدى جنون العالم [مراجعة أنيقة لديوان شعري صدر حديثًا]

رأي واحد حول “تحت وطأة الكورونا: إسبانيا تتجه لتوفير دخل أساسي شامل لكل مواطنيها بصفة دائمة

شاركني أفكارك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s